رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كلارك تؤكد قدرة مصر على مواجهة التحديات

الشارع السياسي

الاثنين, 06 يونيو 2011 10:01
القاهرة - أ ش أ:


أكدت هيلين كلارك مدير البرنامج الإنمائى للأمم المتحدة اليوم الاثنين قدرة مصر على مواجهة تحديات المرحلة الانتقالية وأنها ستخرج دولة أقوى عن ذى قبل وهناك توقعات كبيرة بشأنها، موضحة أن الأمر يتطلب وقتا لتحقيق هذا بعد مناقشات عديدة وطويلة للتوصل إلى إجماع حول تحديد الأولويات والأجندات .
واضافت كلارك قبيل مغادرتها القاهرة اليوم الاثنين بعد مشاركتها فى المنتدى الدولى حول مسارات التحولات الديمقراطية: " إن الحكومة المصرية وجدت نفسها فى وضع

صعب بعد 18 يوما مما خلق فراغا سياسيا لكنها على المسار نحو صياغة دستور جديد ودولة من نوع مختلف ".
وأضافت أن التحديات التى تواجه مصر ترتكز فى تعزيز المرحلة الانتقالية للديمقراطية ودستور جديد وإجراء انتخابات ذات مصداقية وسن قوانين حول الفساد والشفافية وتكون أكثر استجابة لطلبات المواطنين، فضلا عن إعادة بناء الاقتصاد المصرى بسبب تراجع عوائد السياحة وتراجع
الاستثمارات الأجنبية وخسارة عوائد المصريين بسبب الأزمة فى ليبيا وتعزيز قطاع الصناعة.
وأشارت إلى وقوع بعض أحداث للعنف الطائفى التى شعرنا بالقلق حيالها لكن لابد من إيجاد وسيلة للحوار بين أصحاب الأديان حول القيم المشتركة وليس الاختلافات، مشددة على ضرورة فتح الحوار والمصالحة بين الناس .
وأكدت رغبة المسئولين المصريين على الاستفادة من دعم البرنامج فى الفترة المقبلة، نافية أن يكون هناك مخاوف من اعتبار هذا الدعم نوعا من التدخل الخارجى لأن البرنامج ليس لديه أي أجندة إيدولوجية، إنما رغبة من الأمم المتحدة فى دعم مصر التى تعد دولة مهمة فى المنطقة العربية.

أهم الاخبار