رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بين مستشاري الرئيس

"الأحرار" يحذر من خلافات حادة داخل مؤسسة الرئاسة

الشارع السياسي

الأربعاء, 04 سبتمبر 2013 11:14
الأحرار يحذر من خلافات حادة داخل مؤسسة الرئاسةالدكتور مدحت نجيب رئيس حزب الأحرار
كتب :- سامى الطراوى

أكد الدكتور مدحت نجيب رئيس حزب الأحرار عضو تيار الاستقلال أن ما تتناوله بعض وسائل الإعلام عن خلافات داخل مؤسسة الرئاسة يتطلب أن يتدخل الرئيس عدلي منصور فورا لفض هذا الاشتباك بين الدكتور مصطفى حجازي المستشار السياسي للرئيس

وأحمد المسلماني المستشار الإعلامي لمؤسسة الرئاسة لان الأمور لا تتحمل مثل هذه الخلافات وتوزيع الاختصاصات بينهما بشكل واضح يؤدي إلي قيام كل منهما بدوره في هذه المرحلة الدقيقة من عمر الوطن.
وأضاف"نجيب" في بيان إعلامي صباح اليوم الأربعاء: فوجئنا بتصريحات صادرة من الدكتور مصطفي حجازي يهدد فيها بتقديم استقالته بسبب تدخل المسلماني في اختصاصاته، وهنا لابد وأن نسأل هل من اختصاصات المسلماني القيام بحوارات سياسية مع الأحزاب, والتي يختارها بنفسه فيلتقي بمن شاء ويرفض من يريد؟ وهل هذه اللقاءات السياسية من صميم عمل المستشار الإعلامي للرئيس؟ وهل من اختصاصات المستشار السياسي عمل لقاءات ومؤتمرات صحفية؟ أم أن

الأمر لا يعدو كونه تداخلات غير مقصودة على سبيل "اللخبطة"؟ لقد قمنا بثورة 30 يونيو من أجل مستقبل مصر وليس من أجل أن يتنازع مستشارو الرئيس علي اختصاصاتهم.
وأنهى "نجيب" بيانه قائلاً: حزب الأحرار يحذر من مثل هذه الأمور لأنها كفيلة بأن تؤدي إلي ردود أفعال غير طيبة من الشعب الذي تحيط به الضغوط , والمؤامرات من كل جانب , وفي الوقت الذي ينظر إلينا العالم ماذا نحن فاعلون ، وهل هي مجرد خلافات على الاختصاصات أم أنها خلافات حادة داخل مؤسسة الرئاسة يتوجب على الرئيس التدخل لحسمها قبل توحشها.

 

أهم الاخبار