رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الجماعة الإسلامية تنفى المشاركة فى الأحداث الطائفية بالمنيا

الشارع السياسي

الخميس, 08 أغسطس 2013 11:11
الجماعة الإسلامية تنفى المشاركة فى الأحداث الطائفية بالمنيا
متابعات:

نفت الجماعة الإسلامية بشدة مشاركتها في أحداث العنف الطائفي بقرية بني أحمد الشرقية بالمنيا.

وقالت الجماعة في بيان لها اليوم الخميس "تداولت مواقع إلكترونية  أخبارًا حول مطالبة المسيحيين بحمايتهم من اعتداءات من المنتمين للتيار الإسلامي وبخاصة الجماعة الإسلامية في قرية بني أحمد ونتعجب من هذه الدعوات المجافية المنافية للحقيقة والواقع ونوضح أن سبب المشكلة إعتراض مواطن مسيحي علي أغنية ”مصر إسلامية” مما دفع أحد المسلمين للإعتراض فحدثت بينهما مشاجرة أصيب فيها المواطن المسلم مما

دفع أهله للتجمع وكذلك أهل المسيحي ومع ترديد إشاعات الإعتداء علي مساجد وكنائس تطورت الأحداث لتسفر عن 17 مصابًا كلهم مسلمون ومن بينهم ضابط ومجندان إضافة لحرق بعض السيارات والمنشأت الخاصة بالمواطنين المسيحيين".
وتابع: "تؤكد الجماعة الإسلامية وحزب البناء والتنمية علي ضرورة الحفاظ علي الأرواح والممتلكات وأحتواء أي فتنة تضر بأمن وأمان البلد وشعبنا المصري الكريم بمسلميه ومسيحييه فإننا نرفض هذه الدعاوي
غير المسئولة والتي تؤدي لإثارة البلبلة والأستقطاب الطائفي الذي لايصب في مصلحة أي طرف بل يزيد الأمور تعقيدًا واشتعالًا".
وتابع البيان: إن الجماعة وحزبها البناء والتنمية علي وجه الخصوص كان لها الفضل في حل مشاكل أقباط المنيا طوال الفترة الماضية وهو ما يشهد به المسيحيون أنفسهم وكم قامت الجماعة بتمكين المسيحيين من حل مشاكلهم وحصولهم علي أي حق لهم عند أي طرف وما زالنا علي عهدنا بإحقاق الحق وإرجاعه إلي أهله وأن نسعي دائما لدرء أي فتنة ، ونطالب الجميع بتحري الصدق والدقة والحيادية وعلي المواقع والفضائيات والشخصيات ألا تكون سبباً في مزيد من الإحتقان الطائفي.

أهم الاخبار