رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

باحث: أزمة مياه النيل فزاعة صحفية

الشارع السياسي

الأربعاء, 01 يونيو 2011 20:59
كتبت-سمر مجدي وجميلة علي:

اتهم الدكتور إبراهيم نصر الدين الأستاذ بمعهد الدارسات الإفريقية وسائل الإعلام المصرية بأنها تعمل علي تصدير الفزع والمشاكل والأزمات علي حساب المصداقية والمهنية.

واستشهد الباحث بأزمة مياه حوض النيل، مشيرا إلى أنه لا توجد أزمة في نقص المياه في مصر لمدة خمسين عاما، ولكن مايدور حاليا من تخوفات هو من خلق وسائل الإعلام التي تتجاهل عادة القضايا الإفريقية الحقيقية وتسلط الضوء علي الحروب الأهلية والأمراض
والأوبئة .
وأكد نصر الدين "خلال ندوة أقيمت مساء اليوم بنقابة الصحفيين للاحتفال بخروج إحدي المؤسسات الصحفية الجديدة في السوق الصحفي تدعي المشهد".
وقال إن الصحافة الأفريقية كانت من أفضل الصحف العالمية والمصرية تغطية لثورة 25يناير والتطورات السياسية التي شهدتها مصر في الفترة الماضية مقارنة بالصحافة المصرية التي تهتم بالشأن الإسرائيلي والأمريكي في المقام الأول
وتتابع الانشقاقات العربية والأزمات.
ودعا نصر الدين الصحافة المصرية بإعادة النظر في تعاملها مع القضايا الإفريقية، كما طالب لجنة صياغة الدستور بأن تضع في الدستور الجديد بندا يؤكد علي جذورنا الإفريقية قائلا:"نحن أفارقة الأصل،عرب بحكم الثقافة، مسلمون ومسيحيون بحكم العقيدة .
واستنكر نصر الدين الزيارات المتكررة للوفود الشعبية إلي بعض بلدان أفريقيا، مشيرا إلى أن الزيارات تعتمد علي اللقاءات الودية بين الوفود وبين الرؤساء وتقتصر علي كلمات المحبة دون دراسة حقيقة لجذور التيارات الحاكمة أو التحاور معهم واصفهم بأنهم الممثلون الحقيقيون لصناعة القرار في بلدانهم.

أهم الاخبار