رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مستشارالرئيس: سنواجه عودة دولة مبارك البوليسية

الشارع السياسي

الأحد, 28 يوليو 2013 17:18
مستشارالرئيس: سنواجه عودة دولة مبارك البوليسيةالدكتور مصطفى حجازي
كتب-محسن سليم :

استبعد  الدكتور مصطفى حجازي، مستشار رئيس الجمهورية للشئون الاستراتيجية عودة ما يسمى بـ"دولة مبارك البوليسية"، مشيرا إلي أن التاريخ لا يعود إلى الوراء والشعب المصري يتمسك بشعار ثورة ٢٥ يناير في الحرية والعدالة وسنقدم مؤسسات قادرة على تلبية تطلعات ثورة يناير وتأسيس لمجتمع حر.

وأكد  حجازي أن الدولة ستعمل بكل جد وقوة على تأمين المواطن والمجتمع من الحرب الإرهابية التي يتعرض لها، وتشن ضده منذ نحو شهر في مناطق مختلفة من الجمهورية.

وأشار حجازي  خلال مؤتمر صحفي بمقر رئاسة الجمهورية

بمصر الجديدة عصر اليوم أن أعمال جماعات الإرهاب تتجاوز الاحتجاجات والاعتصامات السلمية وحرية التعبير عن الرأي، وبالتالي أصبح يتعين على الدولة اتخاذ الإجراءات الكفيلة بحماية المجتمع.

وأضاف حجازي أن الدولة ماضية في تنفيذ خريطة الطريق، حيث تم بالفعل تشكيل حكومة انتقالية جديدة وهي تحاول إعادة الأمن والاستقرار للشارع المصري ودفع عجلة الاقتصاد، كما بدأت اجتماعات اللجنة المعنية بإدخال تعديلات على الدستور، وسيتم تنفيذ باقي بنود الخريطة قريبا.

وأكد مستشار رئيس الجمهورية للشئون الاستراتيجية أن الدولة تتخذ كل الإجراءات القانونية بما يتفق مع حقوق الإنسان لإعادة الهدوء والاستقرار للشارع المصري مشيرا إلى أن من حقوق الإنسان أيضا أن ينعم المواطن العادي بالأمن والسلام وألا يعتدي أحد على حقوقه في السكينة.
وأوضح مستشار الرئيس أن معتصمي رابعة والنهضة يحاولون تحويل أنفسهم إلى ضحية لتحسين ظروف التفاوض بالنسبة لهم على طاولة المفاوضات، مؤكدا أنه لا يمكن حل موقف سياسي أو أي خلاف سياسي عن طريق العنف.
معربا عن اعتقاده بأن ما يحدث في الشارع السياسي حاليا لا يتعلق فقط بخلاف سياسي، ولكنه احتقان مجتمعي أو مشكلة مجتمعية تحولت إلى "حرب إرهاب" يتشن على المجتمع.

أهم الاخبار