رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مواطنون: الإخوان وراء أحداث سيناء والحل بيد السيسي

الشارع السياسي

السبت, 20 يوليو 2013 17:58
مواطنون: الإخوان وراء أحداث سيناء والحل بيد السيسياحداث سيناء

كتبت - سارة شريف :

فى ظل الهجمات المتكررة من قبل الجهاديين بسيناء والتي تسببت في سقوط العديد من الشهداء في صفوف جنود القوات المسلحة عقب عزل الرئيس محمد مرسي  تلوح أصابع الاتهام لقيادات تنظيم الإخوان بعد  تهديدات قياداتها بأن الوضع في سيناء لن يهدأ إذا لم تعد شرعية الرئيس مرسى.

رصدت "بوابة الوفد" آراء الشارع المصرى والتي تباينت آرائهم  حول تلك الهجمات ويرى  البعض أن السبب الحقيقى وراء تلك الهجمات المتكررة على الأفراد والجيش هو تخوف الجماعات الجهادية من عودة أمن الدولة مرة أخرى والعودة للاعتقالات والسجون في الوقت الذي يرون فيه أن الهجمات بسيناء  مدبرة من قبل الإخوان للضغط على الشعب لعودة مرسي مرة أخرى  للحكم.
وقال محمد محسن موظف إن مايحدث فى البلاد عموما فى تلك الفترة ماهو إلا وسيلة ضغط من الإخوان على الشعب المصرى لعودتهم للحكم والسيطرة على البلاد مرة أخري.
وأضاف  أنه مؤيد لكافة الإجراءات اللازمة  التي سيتخذها  الفريق السيسى   للتصدى لتلك الهجمات المتكررة والتفرغ لتأمين حدود البلاد خاصة  وترك التأمين الداخلى لقوات الداخلية.
وأكد محمد  سيد ويعمل محاسب أن أهالى سيناء يريدون عودة حكم الإخوان مرة أخرى تخوفا من  عودة أمن الدولة وحكم النظام السابق مشيرا إلى أن الإخوان بعيدين تماما عما يحدث فى سيناء لتكرر أحداث متشابها أثناء حكمهم كمقتل الجنود وهم صائمون واختطاف جنود آخرين.
بينما أعرب علاء محمد عن استيائه بما يحدث فى سيناء من تخريب وسقوط قتلى و وصف البلتاجى " أنه إنسان غير وطنى  وعديم الضمير ولابد من محاكمته  محاكمة عسكرية هو وكل من حرض على قتل المصريين".
وحملت فاطمة ربة منزل جماعة الإخوان وقياداتها مسئولية كل الخسائر فى الفترة الحالية سواء فى الأرواح

والمنشآت العامة لافتا إلى أنها لن تقبل بمصالحة وطنية مع من أجل قتل المصريين بعضهم البعض والسعى إلى إفساد الوحدة الوطنية من أجل كرسى.
وطالب  على متولى موظف  الرئيس المؤقت عدلي منصور بالتدخل الفورى لحماية أهالى سيناء من الهجمات لأنه المسئول الأول فى الفترة الحالية قائلا:" كل راع مسئول عن رعيته" لذلك لابد من توفير الأمن لكل المصريين فى أى مكان دون إبداء حجج للانفلات الأمني .
بينما أكد أسامة محمد أن كل مايحدت فى البلاد فى تلك الفترة حالة من الجنون لدى الإخوان خوفا من عودتهم للمعتقلات مرة أخرى قائلا" إن الإخوان يجب عليهم أن يقبلوا بعزل الشعب لمرسي  ويراعوا ربنا فى الشعب " أى هجوم سواء على سيناء أو أى مكان وسقوط قتلى يضاف إلى مساوئ الإخوان.
وقالت عبير محمد موظفة إن الهجمات المتكررة  التى تشهدها سيناء هى مدبرة من الإخوان وخاصة بعد تهديد البلتاجى وبعض قيادات الإخوان بعدم استقرار البلاد إلا بعودة  الشرعية لمرسى مرة أخرى موضحا أن  الشعب المصرى لن يقبل بذلك مهما كان الأمر مطالبا السيسى بالتدخل وتوفير الحل الجذري للأزمة.


 

أهم الاخبار