رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

«مرسي» يتابع المظاهرات عبر التليفزيون

الشارع السياسي

الأحد, 30 يونيو 2013 15:33
«مرسي»  يتابع المظاهرات عبر التليفزيونالرئيس محمد مرسى
كتب ـ ناصرعبدالمجيد:

وسط اجراءات امنية غير مسبوقة فرضتها قوات الحرس الجمهوري، تابع الرئيس محمد مرسي المظاهرات الحاشدة التي خرجت أمس في ميادين مصر من خلال غرفة عمليات رئيسية في قصر القبة الرئاسي. وأكدت مصادر مقربة من رئاسة الجمهورية أن «مرسى»

تابع علي مدار الساعة المظاهرات المعارضة والمؤيدة من خلال شاشات التليفزيون ومن خلال التقارير التي كانت ترد اليه بانتظام من الأجهزة الأمنية والمخابراتية. وأضافت المصادر أن «مرسى» كان على اتصال مع الفريق اول عبد الفتاح السيسي، وزير الدفاع والقائد العام للقوات المسلحة، واللواء محمد ابراهيم وزير الداخلية واللواء محمد رأفت شحاتة رئيس جهاز المخابرات العامة من أجل التأكيد علي خطط حماية المواقع الاستراتيجية والمنشآت العامة والخاصة، والاطمئنان علي سلمية المظاهرات وعدم خروج

المتظاهرين علي القانون.  وكانت قوات الحرس الجمهوري قد رفعت حالة التأهب للدرجة القصوي ، من اجل التصدي لأى محاولت لاقتحام القصور،  وذلك علي خلفية تأكيدات رئاسة الجمهورية بأن الاجهزة الامنية سوف تتعامل بكل حزم مع اي خروج علي القانون او تهديد للقصورالرئاسية اوالمواقع الاستراتيجية أو المنشآت العامة والخاصة.
واعترف مصدر رئاسي بمنع  حرس الفريق اول عبدالفتاح السيسي وزير الدفاع واللواء محمد ابراهيم وزير الداخلية من دخول قصر القبة الرئاسي خلال اجتماع مرسي مع السيسي وابراهيم امس الاول. واكد المصدر ان هذا المنع يأتي لدواع امنية ، عقب قيام قوات الحرس الجمهوري برفع حالة
تأمين الرئيس إلى الدرجة القصوى. وأوضح المصدر أن رفع حالة تأمين «مرسى» الي الدرجة القصوي تعني تشديد الاجراءات الامنية ضد الجميع، وحتي الحراسات الخاصة بالوزراء.
وكانت رئاسة الجمهورية قد رفضت أمس الكشف عن اماكن اجتماعات  «مرسى» مع «قنديل» و«السيسى» و«إبراهيم»، لدواع أمنية خوفاً من اتجاه المتظاهرين الغاضبين الي هناك. واعلنت الرئاسة أن الاجتماعات استعرضت آخر الاستعدادات الأمنية التي تم اتخاذها لضبط الأمن وحماية المواطنين، فضلاً عن خطط تأمين المنشآت الاستراتيجية والحيوية في الدولة وتأمين المتظاهرين خلال مظاهرات اليوم، بالإضافة الي استعراض الاجراءات التي اتخذها الجيش لحماية حدود البلاد خلال هذا اليوم، في اطار مهمة القوات المسلحة في حفظ الامن القومي المصري داخليا وخارجيا. وأضافت رئاسة الجمهورية أن «مرسى» بحث مع قنديل أيضاً الجهود التي تبذلها الحكومة من أجل توفير كافة احتياجات المواطنين من البنزين والسولار والسلع الغذائية والمواد التموينية اللازمة، خاصة مع زيادة معدل استهلاك تلك السلع خلال شهر رمضان المعظم.

 

أهم الاخبار