رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

موسى: مصر لن تكون أفغانستان ولن يحكمنا فشلة

الشارع السياسي

الجمعة, 14 يونيو 2013 13:24
موسى: مصر لن تكون أفغانستان ولن يحكمنا فشلةعمرو موسي
كتب - محسن سليم:

دعا عمرو موسى رئيس حزب المؤتمر، الشعب المصري إلى التظاهر السلمى في ٣٠ يونيو، حاملين علم مصر؛ للمطالبة بانتخابات رئاسية مبكرة لإنهاء هذا التردى الذى سببه الحكم الفاشل.

وأشار موسي في تصريحات صحفية له "سلاحنا الوحيد هو السلمية وسنقف جميعا وقفة حاسمة، مصرين على تغيير وجه مصر، وعدم استمرار الفشل".
ووجه "موسى" رسالة لجماعة الإخوان قائلا: "مصر لن تكون أفغانستان، ولن تصبح دولة فاشلة يحكمها فاشلون، ولن نقبل أن تنتهك سيادتنا، وأي حكم لا يحترم سيادة مصر لن يقبله المصريون، لا يمكن أن تكون

لنا حدود صورية فوق الأرض، وحدود غيرها تحت الأرض لا تحكمها، وتستباح سيادتنا من خلالها".
وعن حركة "تمرد" والدعوة لمظاهرات 30 يونيو قال موسي: "لقد باتت مصر فى خلال عام على شفا حفرة من الانهيار الملحوظ لكافة الملفات وأصبح هناك تدهور لم نعهده من قبل منذ تولى الإخوان شئون الحكم فى البلاد، متسائلا: هل تستطيع مصر تحمل عام آخر من الانهيار والحكم الفاشل؟".
استكمل موسي قائلا: "مصر غنية جداً، ولكن
فقرها في سوء إدارتها وليس فقر مواردها، لذا فمصر لا تحتمل عاما آخر من سوء إدارة الحكم".
اعتبر "موسى" أن ضعف الحكم وغياب الرؤية والخبرة هما السبب وراء هدر حقوق مصر، مؤكدا أن مصر يمكن إدارتها بكفاءة ونجاح بالاعتماد على أهل الخبرة والعلم، لا أهل الثقة والولاء.
وشدد "موسى" على أن المصريين لن يقبلوا على الإطلاق بتزييف تاريخهم، مطالبا الحكومة القادمة بالعمل على تقويم الاعوجاج الذي تشهده المناهج التعليمية التى تدرس فى المدارس.
وأكد "موسى" استحالة انهزام مصر وضياعها إذا أُحسنت إدارتها، مشدداً على ذلك بقوله: "مصر قوية ورائدة، وهى مفتاح الاستقرار فى الشرق الأوسط، فلقد قادت العرب وأفريقيا، بل والعالم الإسلامي، من خلال الأزهرالشريف منارة العلم والعلماء".
 

أهم الاخبار