رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

السادات يطالب مرسى بإجراء استفتاء على بقائه

الشارع السياسي

الخميس, 13 يونيو 2013 15:10
السادات يطالب مرسى بإجراء استفتاء على بقائه محمد عصمت السادات مؤسس حزب الإصلاح و التنمية
كتب- أشرف كمال:

طالب محمد عصمت السادات مؤسس حزب الإصلاح و التنمية فى المؤتمر الذى عقده بمدينة المنيا اليوم الخميس، برعاية الجمعية المصرية للتسويق،

الرئيس محمد مرسي بعمل استفتاء شعبى على بقائه من عدمه وأيضا بقاء مجلس الشورى أو حله نظرا لحالة الرفض الشديدة التى يشهدها الشارع المصرى له واعتبر السادات أن تلك الخطوة سوف تهدئ المصرىين إلى حد كبير.
وأكد السادات أن الرئيس محمد مرسى كلامه طيب ولكن قراراته ليست فى يده بل فى يد  مكتب إرشاد جماعة الإخوان، وهذا هو أساس الاحتقان بالشارع المصرى.
وطالب أيضا بتغيير الحكومة الحالية وإقالة النائب العام قبل يوم 30 يونيو القادم مع الإعلان عن عقد انتخابات مجلس الشورى فى شهر أكتوبر القادم،  مشيرا إلى أن هذه  الخطوات سوف تكون بداية للتوافق الوطنى الحقيقى

وخطوات الإصلاح التى يتمناها المصريون بدلا من مؤتمر المصالحة الوطنية الذى دعا لعقده  الرئيس مرسى.
وعن ملف سيناء قال السادات إنه يجب على مؤسسة الرئاسة أن تسرع لفتح هذا الملف وتقوم بأعمال تنمية حقيقية من عمق سيناء وليس من خارجها فقط لكى يشعر أهلها بالوطنية بشكل أفضل مما علية الآن.
كما طالب بأن يتدخل الجيش بكل قوة للتعامل مع الجهاديين فى سيناء وأن يعود الأمن إليها فى ظل وجود أكثر من 3000 آلاف جهادى يمثلون خطرا كبيرا على والوطن, نظرا لوجود الكثير منهم ممن جرى عليهم العفو الرئاسى  بشكل غريب وغير مقبول.
أما عن سد النهضة فقد أكد أن هذا
السد سوف يؤثر بنسبة كبيرة على حصة المياه فى مصر كما سيؤثر على الكهرباء التى يتم توليدها من السد العالى.
وأضاف أن المشاركين فى مؤتمر الرئيس بخصوص قضية سد النهضة اقتراحوا تشكيل لجنة وطنية مشكلة من جميع القوى السياسية التى  تعى جيدا التفاوض السياسى وليست بها أى مجاملات مثلما يحدث فى مجلس الشورى الحالى و جار اختيار أعضائها.
وفى نهاية حديثه أكد السادات أنه سوف يكون من أوائل المشاركين فى تظاهرات يوم 30 يونيو القادمة لأنه قام بتدعيم الحركة بشدة فى محافظة المنوفية, وأكد أن تلك الحركة سوف يلتف حولها الملايين من الشعب وسيحققون ما يريدونه، وطالبهم بالاستمرار لأن الرئيس مبارك لم يسقط فى يوم وليلة ولكنه سقط بعد 18 يوما من التظاهرات الشديدة مع الحرص التام على عدم استخدام العنف أو القوة حقنا لدماء المصريين.
ووجه السادات رسالة الى الرئيس مرسى قائلا فيها "إذا لم تستح فأفعل ما شئت"  وذلك فى دعوة منه إلى الرئيس للاستجابة للمطالب الشعبية بسرعة.

أهم الاخبار