"جبهة التحرير" يدعو لوحدة الصف وحماية الثورة

الشارع السياسي

الخميس, 26 مايو 2011 15:47
كتب– أمير سالم:

دعا حزب جبهة التحرير القومية اليوم الخميس إلي وحدة الصف والتمسك بإنجازات ثورة 25يناير وشددت علي أن المشاركة في مليونية ثورة الغضب الثانية أو عدم المشاركة فيها ليس معيارا صحيحا أو وحيدا للتدليل على الوطنية،لأنها مجرد وسيلة ضمن وسائل أخرى تنتهجها القوى الوطنية من أجل "حماية مسار الثورة" نحو مستقبل أفضل للجماهير صاحبة المصلحة الحقيقية في الثورة.

وأعلن الحزب في بيان عاجل رفضها وبشدة،
استخدام عبارات التخوين أو أساليب الإيحاء أو إشارات التخويف والتهديد أو الانتماء لأجندات خاصة داخلية أو خارجية.
وأوضح أن الدعوات إلى المظاهرات المليونية وغيرها من الفعاليات الجماهيرية والسياسية تعبير عن حالة من القلق العام بوجود مخاوف من انحراف الثورة عن مسارها، ورصد دلائل لتدعيم هذة المخاوف من بينها: الانحيازات غير المقبولة على صعيد المشهد السياسي، وافتقاد الحسم في
التعامل مع حالة التراخي الأمني، وانسداد قنوات الحوار الايجابي مع القائمين على إدارة شئون البلاد خلال المرحلة الانتقالية والتباطؤ في محاكمة رموز الفساد السياسي والاقتصادي وعدم اتخاذ قرارت حاسمة في الإفراج عن المعتقلين والسجناء السياسيين، وعدم التصدي لفساد المحليات.
وقال: "إن الجماهير صانعة الثورة لم تشعر حتى الآن "بثمرة حقيقية للتغيير" بل عاشت وتعيش مشكلات خانقة تعتصرها اعتصارا بارتفاع الأسعار، وأزمة الغاز والسولار، واستمرار فساد المحليات.
وناشد "جبهة التحرير القومية" إدارة شئون البلاد وجميع القوى الوطنية والسياسية، إعلاء شأن الوطن فوق أي خلاف والتمسك بوحدة الصف ووضوح الهدف "حماية مسار الثورة".

أهم الاخبار