القائمة أفضل الطرق لبرلمان نظيف

الشارع السياسي

الخميس, 26 مايو 2011 15:03
هناء علي


نسبية أم قائمة‮.. ‬لم‮ ‬يحسم الجدل الدائر حول طريقة انتخاب البرلمان القادم،‮ ‬قلق المصريين المتزايد من قدوم مجلس شبه منتخب تفرزه أوضاع سيئة لن تتبدد بعد منذ سقوط مبارك شوقي‮ ‬السيد أستاذ القانون الدستوري‮ ‬بجامعة القاهرة وعضو مجلس الشوري‮ ‬السابق‮: ‬لم‮ ‬يأت نظام الانتخابي‮ ‬الفردي‮ ‬بخير طوال العقود الماضية،‮ ‬وإذا كانت الانتخابات ستجري‮ ‬في‮ ‬موعدها في‮ ‬سبتمبر القادم فالوقت‮ ‬غير كاف بالمرة للقيام بتوعية سياسية،‮ ‬فنحن نعيش في‮ ‬ظل مناخ مضطرب متصادم ومتصارع وغير مستقر ما لا‮ ‬يسمح بإجراء انتخابات تنهض بالحياة السياسية في‮ ‬مصر فضلا عن سيطرة بعض أصحاب النفوذ الجدد علي‮ ‬الفقراء بشعارات دينية‮.‬

وأضاف‮: ‬بعد تعديل قانون مباشرة الحقوق السياسية لم‮ ‬يفرض المجلس العسكري‮ ‬نظاما انتخابيا علي‮ ‬القوي‮ ‬السياسية المصرية،‮ ‬وإنما ترك الأمر للحوار الوطني‮ ‬والمجتمعي‮ ‬وإجراء مناقشات علي‮ ‬نطاق واسع

للاستقرار علي‮ ‬نظام‮ ‬يلبي‮ ‬مصلحة الوطن واحتياجات المجتمع‮.‬

أضاف شوقي‮: ‬نظام القائمة النسبية هو الأفضل لأنه‮ ‬يمثل إرادة جماعية وتداولا للسلطة ويفرز أفضل العناصر ويمنح الناخبين الحرية ويمنع تواجد البلطجية الذين سيطروا في‮ ‬الدورات البرلمانية السابقة،‮ ‬كما أنه‮ ‬يمنع العلاقة المباشرة بين الناخب والمرشح فيجنب هامش المصلحة الشخصية ويعلي‮ ‬من صالح الأمة،‮ ‬سواء أكانت القوائم مغلقة أو مفتوحة‮.‬

يتفق معه في‮ ‬الرأي‮ ‬الناشط السياسي‮ ‬والقيادي‮ ‬السابق بحركة كفاية أحمد بهاء الدين شعبان لافتا الي‮ ‬أن نظام الانتخاب الفردي‮ ‬شوه الحياة السياسية وسمح بلعب كل أشكال العصبيات القبلية ولعب فيه رأس المال الدور الرئيسي‮ ‬ولم‮ ‬يكن للبرنامج الانتخابي‮ ‬للمرشح أي‮ ‬أهمية وكانت البلطجة السياسية عنوانا لأعضاء مجلس الشعب وكان

الهم الأكبر استغلال النفوذ وليس خدمة الدائرة التي‮ ‬ينتمون اليها‮. ‬كل هذه الأمور أدت الي‮ ‬تمثيل برلماني‮ ‬زائف لنبض الشارع المصري‮.‬

وأضاف شعبان‮: ‬لكن بعد الثورة نحن بحاجة الي‮ ‬برلمان حقيقي‮ ‬يعكس الاهتمامات الأساسية واحتياجات الناس ويعبر عن‮ ‬70٪‮ ‬من أبناء هذا الشعب،‮ ‬ويدافع عن مصالحهم وليس عن مصالحه الفردية بل عن مصالح الوطن بأكمله،‮ ‬هذا كله لا‮ ‬يتحقق سوي‮ ‬ببرنامج سياسي‮ ‬وفق قائمة مرشحين سياسيين تساعد علي‮ ‬اختيار أفضل الأهداف لصالح البلاد وهو ما‮ ‬يحققه الانتخاب بالقائمة النسبية‮.‬

أما النائب السابق سعد عبود فيقول‮: ‬القائمة النسبية أو القائمة المختلطة فرصة جيدة لاستعادة الأحزاب قوتها من جديد في‮ ‬إطار من الشفافية كما أن من أهم مميزاته أنه‮ ‬يقضي‮ ‬علي‮ ‬كل عيوب النظام الفردي‮ ‬السابق من استغلال عصبيات قبلية أو نفوذ ويصلح للتطبيق في‮ ‬المرحلة الحالية ولابد أن تكون اختيارات القوائم علي‮ ‬أساس وطني‮ ‬كما أنه‮ ‬يعطي‮ ‬فرصة للأحزاب لتقوية برامجها الحزبية كما انها تعطي‮ ‬الحق للمستقلين في‮ ‬تشكيل قوائم الي‮ ‬جانب الأحزاب السياسية ويسهم في‮ ‬تنشيط التواجد الحزبي‮ ‬في‮ ‬الشارع المصري‮.‬

أهم الاخبار