رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو.. مصطفى الجندى:

المخابرات حاولت قطع بث مؤتمر الرئيس

الشارع السياسي

الثلاثاء, 11 يونيو 2013 11:11
المخابرات حاولت قطع بث مؤتمر الرئيسمصطفى الجندى
كتبت – امانى صبحى:

أكد مصطفى الجندي، مؤسس الدبلوماسية الشعبية ونائب رئيس البرلمان الأفريقي، أن "ما حدث في لقاء الرئيس بالقوى السياسية في قصر الاتحادية وإذاعة اللقاء دون علم الحاضرين كان بمثابة "الكارثة والوكسة"، قائلا للرئيس محمد مرسى فى إنفعال: "إنت بتضيع مصر".

وأشار مؤسس الدبلوماسية الشعبية إلى أن "المخابرات المصرية حاولت الاتصال بمؤسسة الرئاسة وقطع الإرسال لما يتضمنه اللقاء من "مصائب"، إلا أنها فشلت في ذلك.
وقال الجندى فى مداخلة هاتفية على فضائية "أون تى فى" فى برنامج "صباح

اون" اليوم الثلاثاء- "إن ما يحدث من سيناريوهات هابطة وفاشلة كأننا سنتدخل فى شئون البلاد الداخلية وتلميح بإعلان الحرب على إثيوبيا، أمر غير مقبول عالميًا".
وأكد أن "كل ما يحدث هو "مخطط"، للإيحاء بأن هناك جبهة خارجية تحارب مصر، وبالتالي على الجبهة الداخلية أن تتوحد، ومن لا يتوحد فهو ضد الأمن القومي المصري".
وأوضح أنه "قبل الثورة المصرية كان الوضع متأزمًا جدًا بين
"مبارك" ودول حوض النيل، بسبب إعلان "طنطاوي" الحرب على دول حوض النيل، في حال قيامها ببناء أي سد، فانقلبت جميع الدول الأفريقية علينا وقامت بالتوقيع على اتفاقية "عنتيبي"، مضيفا أن "الدبلوماسية المصرية تحركت بعد الثورة لتحسين الأوضاع مع هذه الدول".
وأضاف الجندي أنهم "طلبوا بعد ذلك من إثيوبيا تشكيل لجنة ثلاثية لدراسة أزمة سد النهضة، لطمئنة الشعب المصري والبرهنة على أن هذا السد لن يؤثر على حصة مصر من المياه، على مبدأ لا "ضرر ولا ضرار".
وأستطرق إلى أنه "كان من المفترض على المسئولين المصريين أن ينتظروا رد إثيوبيا على تقرير اللجنة الثلاثية، وليس عقد المؤتمرات واللقاءات التحريضية".
شاهدالفيديو..

أهم الاخبار