رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الإخوان: الوفاق الوطني التفاف على إرادة الشعب

الشارع السياسي

الأربعاء, 25 مايو 2011 20:42
كتب- أحمد السكرى:


كشفت جماعة الإخوان المسلمين أن سبب رفضهم دعوة الدكتور يحيى الجمل للمشاركة فى مؤتمر الوفاق الوطنى هو حرصهم على احترام إرادة الشعب التى عبر عنها فى الاستفتاء الشعبى لصياغة دستور جديد، عن طريق انتخاب مجلسى الشعب والشورى بعد انتخابهما هيئة تأسيسية من مائة عضو من خارج وداخل المجلسين تتولى وضع مشروع الدستور الجديد ثم يتم الاستفتاء الشعبى عليه وبذلك يكون الشعب هو الذى منح نفسه هذا الدستور.

وأكدت الجماعة أن مؤتمر الوفاق الوطنى يعد التفافا على إرادة الشعب.

وكشفت الجماعة فى بيان لها اليوم الأربعاء أنه عندما وجهت الدعوة من د.عبدالعزيز حجازى للإخوان للمشاركة فى مؤتمر الحوار الوطنى وشاركوا بوفد عالى المستوى لإيمانهم بأهمية محاور المؤتمر وهى : الديمقراطية وحقوق الإنسان – التنمية البشرية والاجتماعية – التنمية الاقتصادية والمالية – الثقافة وحوار الأديان والإعلام – علاقة مصر مع الخارج بعد ثورة 25 يناير.

وأبدى الإخوان عدة ملاحظات وتحفظات فى الجلسة الافتتاحية، وأثناء انعقاد المؤتمر وأهمها أن الإعداد للمؤتمر افتقد الشفافية ولم توزع

أوراقه إلا فى اليوم الأول للمؤتمر، واختصار عدد المحاور من سبعة إلى خمسة فقط رغم أهمية المحورين المحذوفين وهما : الرقابة والتنمية .

وجددت الجماعة حرصها الشديد على الحوار الجاد مع كل القوى الوطنية المخلصة من أجل مصلحة مصر ومستقبلها فى المرحلة الانتقالية وما بعدها.

ورفضت الجماعة إهدار إرادة الشعب والالتفاف على نتائج الاستفتاء الشعبى الذى وافق على التعديلات الدستورية بنسبة 78%، ومن ثم فهم يرفضون أية محاولة لإصدار دستور جديد عن غير الطريق القانونى الشرعى طبقا لإرادة الشعب.

كما رفضت الجماعة السياسات والأجندات المعدة سلفا بواسطة الحزب الوطنى المنحل الذى خرب البلاد وقتل العباد ونهب الأموال وأوصل مصر إلى حافة الهاوية.

أهم الاخبار