اتحاد العمال العرب: خطاب أوباما يهين كرامة العرب

الشارع السياسي

الأربعاء, 25 مايو 2011 09:00
القاهرة - أ ش أ:

شكك الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب اليوم الاربعاء في مصداقية تصريحات الرئيس الأمريكي باراك أوباما وخطابه أمام "الايباك"، والتي أشار فيها إلى ضرورة ما سماه باستغلال طاقة الشعوب، وإبرز تحالفه العضوي وحرصه على أمن إسرائيل، وتهديداته لعدد من الدول العربية.

واعتبر الاتحاد فى بيان" أن ما جاء في خطاب أوباما إنما يكرس استراتيجية سياسية قامت عليها السياسة الأمريكية بامتهان كرامة الإنسان العربي، نظرا لما تضمنه من تهديدات لدول

عربية بعينها".

وتساءل الاتحاد "منذ متى كانت الإدارة الأمريكية حريصة على ازدهار الشعوب؟، وهي التي عاثت في أرض العراق فسادا وأشعلت حربا طائفية راح ضحيتها مئات الآلاف من أبناء العراق، فلم يتحدث أوباما عما فعلت قوات احتلاله في العراق من جرائم يندى لها جبين الإنسانية في انحطاطها وقذارتها، بل راح يتحدث، ودون استحياء عن استغلال

طاقة الشعوب".

وأشارالبيان إلى أنه بات واضحا أن مساعي أوباما لمصادرة الثورات العربية وما حصدته في كل من تونس ومصر هدفه الأول والأساسي هو الحول دون أن تعبر تلك الثورات عن معاداتها للسياسات الأمريكية.

كما اعتبر البيان أن هذه التصريحات تدلل على خبث كبير وانتهازية سياسية عالية لانتزاع شرعية تحركات الشباب في تونس ومصر، ومحاولة مكشوفة لاختلاق ثورة مضادة، تصادر دم وتضحيات الشباب المنتفضين من أجل كرامتهم وكرامة وطنهم . فى الوقت نفسه يحذر من مغبة استغلال ما تعيشه بعض بلداننا العربية من حالات غليان خدمة لمصالح غربية.

 

أهم الاخبار