رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خلاف بالشورى حول موزانة السياحة والنفقات السرية

خلاف بالشورى حول موزانة السياحة والنفقات السريةمجلس الشوري
كتب - ياسر إبراهيم:

سادت حالة من الخلاف بين أعضاء لجنة الثقافة والسياحة والإعلام بمجلس الشورى خلال مناقشة زيادة موزانة تنشيط السياحة وما يتبعه من نفقات سرية مثيرة للشكوك.

قال النائب "يحيى أبو الحسن": إن وزارة المالية تركز على رفع ميزانية تنشيط السياحة  فيما يخص باب الأجور والمكافآة دون الاهتمام بتوفير الخبرات الفنية.
كما انتقد النائب الوفدى "صلاح الصايغ"  خلال الاجتماع برئاسة "فتحى شهاب الدين" بمناقشة موزانه هيئة تنشيط السياحة ، وجود بنود غير معلومة الهوية وهو بند النفقات السرية مطالبا بتخفيض الموازنه إلى الربع فى ظل مخطط الدول لترشبيد النفقات.
من جانبه أكد  اللواء "محمد بريقع" نائب رئيس تنشيط السياحة أن

الموازنة الجديدة للهيئة لعامى 2013 -2014 وصلت إلى 95 مليون و488 ألفا، بزيادة 3 مليون جنيه فقط عن العام الماضى.
وأوضح بريقع، أن هناك عجز ستواجهه الوزارة يقدر بـ100 ألف جنيه، فى حال عدم موافقة المالية على سد هذا العجز، مشيرا إلى أن الزيادة التى شهدتها ميزانية الهيئة هذا العام جاء فى بند الأجور والمكافأة بزيادة مليون جنيه فقط لتعيين أوائل الخرجين  و6 من مصابى الثورة ليصل مجموع المعيين الجدد بتعليمات من التنظيم والإدارة 76،بالإضافة إلى زيادة الموزانة  مليون و356 فى
بند الإيجارات لتغطية إيجارات 17 مكتبا بالدول الأوروبية .
وعقب بريقع على الصايغ فيما يخص تخفيض ميزانية الوزارة إلى الربع قائلا "هناك قرارات اتخذت من قبل الحكومة بوقف الحملات لترشيد الإنفاق فى ظل الظروف وهو ما يعنى خفض ثلت موزانة الهيئة فعليا، وهو ما اتفقت معه ممثلة وزارة المالية"، مؤكدا أنه تم تخفيض مبلغ  3 مليون جنيه من بند مصاريف المكاتب الخارجية بتخفيض أوالمكافآت.

وعقب نائب رئيس هيئة تنشيط السياحة على استفسارات أعضاء ثقافة الشورى حول عدم وجود مكاتب فى جنوب إفريقيا ودول الخليج، بأن هناك خطة تم تسليمها إلى مجلس الوزراء حول فتح مكاتب جديدة فى هذة المناطق خاصة فى المغرب وتونس لتغطية جنوب إفريقيا وكذلك دولة الإمارات لتغطية دول الخليج، مؤكد أن وزير السياحة يدعم كافة المكاتب بالخبرات اللازمة لتوسيع نطاق عملها.

 

أهم الاخبار