مواطنون يؤيدون التدخل العسكرى لتحرير الجنود

الشارع السياسي

الثلاثاء, 21 مايو 2013 13:45
مواطنون يؤيدون التدخل العسكرى لتحرير الجنود
كتبت- شيماء عزب وسارة شريف:

عقب تردد أنباء عن بدء قيام الجيش بعملية عسكرية في سيناء لتحرير الجنود الـ7 المختطفين، استطلعت بوابة الوفد أراء الشارع المصري ومدى تأييده لتحرير الجنود عن طريق عملية عسكرية.

أعلن مصطفى هندى مدير مشتريات فى أحد الفنادق عن تأييده للقيام بعملية عسكرية لتحرير الجنود المختطفين، قائلا: "لابد من التدخل العسكرى لتحرير جنودنا فى سيناء لأن أى مواطن فى مصر أصبح لايشعر

بالأمان"، مشيرًا إلى أنه في حال التفاوض من أجل 7 جنود فسوف نصبح فى أفغانستان وليس مصر.
واتفق معه في الرأى محمد ياسين العيسوى محاسب، مؤكدًا أنه لابد من التدخل العسكرى، متسائلا: "لماذا توقف تفجير خط الغاز؟، وأين حق الجنود الذين قتلوا من قبل؟".
بينما قالت نادية محمد موظفة "إنها تريد
التفاوض مع الخاطفين حتى لايحدث أى خسائر فى الأرواح ولكن دون الإفراج عن أحد المسجونين وإذا فشل التفاوض يتم التدخل العسكرى حتى وإن حدث خسائر وذلك من أجل رجوع أولادنا"، مؤكدة أنها لاتشعر بالأمن وتسألت "أين دور الرئيس فى إشعار المواطنين بالأمن؟".
وأشار طه على مدير مدرسة إلى أن ضرروة التدخل العسكرى لاسترجاع هيبة الجيش، وحمل الرئيس المسئولية عما يحدث، قائلا: "الرئيس المسئول عن تقسيم البلد إلى قسمين لذلك لابد أن يعمل الرئيس على توحيد الشعب من جديد ".

أهم الاخبار