رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الزند: لا وجود لـ"قضاة الإرشاد" بيننا

الشارع السياسي

الثلاثاء, 21 مايو 2013 08:56
الزند: لا وجود لـقضاة الإرشاد بينناالمستشار أحمد الزند
كتب- محمود فايد:

أكد المستشار أحمد الزند, رئيس نادى قضاة مصر, أن زيارة د. جيرارد رايسنر، رئيس الاتحاد الدولى للقضاة, لمصر فى الفترة الأخيرة جاءت للاطلاع بنفسه على الانتهاكات التى تتعرض لها السلطة القضائية فى مصر من قبل النظام الحالى .

وقال الزند فى تصريحات لـ"بوابة الوفد": "الزيارة أمر طبيعى وليست استقواء بالخارج كما يحاول البعض أن يروج لأننا لا نستقوى إلا بالله ثم بجهودنا تجاه قضيتنا ومن ورائنا الشعب المصرى العظيم، مشيرا إلى أن قضاة مصر قادرون على صد هذه الهجمة الممنهجة ضدهم أضعافا مضاعفة.
وأضاف رئيس نادى القضاة: "قضاة مصر

هم الأمناء على العدالة وتحقيقها فى الشارع المصرى ولابد لهم أن يكونوا ذات استقلالية خالصة حتى لا تؤثر عليهم الأهواء والآراء السياسية"، مشيرا إلى أن النظام الحالى يوجه لنا الاتهامات دون أى دليل بالرغم من أننا حماة العدل والدفاع عنه فى الشارع المصرى.
وفى رده على أن هناك أى دولة أخرى حدث فيها ما يحدث فى مصر الآن تجاه السلطة القضائية، قال الزند: "نعم حدث فى دولة المجر الذين كان يدينون بالشيوعية وعند
مرحلة التحول الاقتصادى تجاه الرؤية الرأسمالية رأوا أن شيوخ القضاة يقفون حجر عثر فى التحول فقاموا بعزلهم، ولكن عند عرض الأمر على اللجنة المختصة رفضت ذلك وصفعتهم على وجوههم مثلما سيفعل قضاة مصر فى كل من يتجرأ ويهاجم القضاء المصرى".

فى السياق ذاته، رأى المستشار الزند أن القاضى الذى يأمر ويأخذ تعليمات هو عبد ذليل خاطئ، مشيرا إلى أن المنظومة القضائية فى حاجة إلى تطوير شامل يتطلب تدخل المشرع فيها لنجلس معًا وليس تصفية حسابات كما يحدث الآن، قائلا: "قضاة الإرشاد نعلن تبرأنا منهم لأنهم ليسوا قضاة".
وبشأن مؤتمر العدالة، قال الزند: "من الواجب ألا يصدع رءوسنا أحد بمؤتمر العدالة لأن قضاة مصر حسموا الأمر بأنه لا وجود لمؤتمر العدالة ولن نشارك فيه أبدا".

أهم الاخبار