رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الكنيسة الأرثوذكسية بالإسكندرية تحذر من الفتنة بين المسلمين والأقباط

الشارع السياسي

الثلاثاء, 21 مايو 2013 07:57
الكنيسة الأرثوذكسية بالإسكندرية تحذر من الفتنة بين المسلمين والأقباط
الإسكندرية - أميرة فتحي:

حذر الدكتور كميل صديق سكرتير المجلس الملى بالكنيسة الأرثوذوكسية بالإسكندرية من اتجاه مصر إلى سيناريو لبنان فى السبعينيات بإشعال الفتن بين المسلمين والأقباط للدخول فى حرب أهلية  متهماً نظام «الإخوان» الحالى بانه يستمد شرعيته من تربة «الفتن» على حد وصفه.

كما أكد على وجود ميليشيات إلكترونية تسعى لاستغلال أى حادث عارض بين مواطنين مصريين قد يكون أحدهما مسلم والآخر مسيحى لإثارة الفتنة

خاصة فى ظل التوترات السياسية التى تشهدها البلاد لجذب الانتباه بعيداً عن أحداث اختطاف الجنود الشرفاء بسيناء ونشاط حركة «تمرد» قبل الاحتفال بمرور عام على جلوس الرئيس المنتخب على عرش مصر. 
وقال صديق فى تصريحات خاصة لـ«الوفد»: «هناك مخاوف تكشفها الأحداث من دخول مصر فى حرب أهلية تطبيقاً للسيناريو اللبنانى فى
سبعينيات القرن الماضى والذى قد يجر مصر إلى معاناة طائفية قد تصل إلى حد القتل بالهوية وهو ما يختلف تماماً عن طبيعة الشعب المتسامح».
وتساءل سكرتير المجلس الملى إلى أى متى سنستمر على نهج إشعال الفتن والتى تأكد فشلها مع الشعب المصرى ؟ مشدداً على ضرورة سيادة القانون ومحاسبة الخارجين عنه مهما كانت الهوية.
كما حذر من عودة مصر إلى الوراء قائلاً: «إن غياب تطبيق القانون وأحكامه لا يعبر عن سلوك مجتمع متحضر يتحرك للأمام ولكنه يسير إلى الخلف عكس الاتجاه».
 

 

أهم الاخبار