مصدر بالداخلية:

100مجموعة قتالية و30مدرعة بين رفح والعريش

الشارع السياسي

الاثنين, 20 مايو 2013 20:54
100مجموعة قتالية و30مدرعة بين رفح والعريشصورة أرشيفية
أ ش أ

قال مصدر أمني بوزارة الداخلية إن قوات الأمن قامت منذ قليل بإعادة توزيع ونشر 100 مجموعة قتالية و30 مدرعة تتبع قوات الأمن المركزي، والذين تم الدفع بهم صباح الإثنين، ما بين مدينتى رفح والعريش، وتوجيه بعضهم الى المدخل الجنوبي لمدينة الشيخ زويد..

وذلك ليكونوا  على مقربة من موقع الأحداث في حالة وصول أي أوامر ببدء العملية العسكرية لتحرير المجندين المختطفين.
وأكد المصدر مساء االإثنين، أن قوات الأمن لم تتلق حتى الآن أية اخطارات أو أوامر ببدء عملية مسلحة لتحرير  المجندين المختطفين، مشيرًا إلى أن اللواء أشرف عبدالله، مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن المركزي، وقيادات إدارة البحث الجنائي بوزارة الداخلية، وعناصر الأمن الوطني، وقيادات مديرية أمن شمال سيناء يجتمعون حاليًا بمقر المديرية لوضع خطة انتشار قوات

الأمن.
وكان مصدر أمني، قال الإثنين، إن عملية تحرير الجنود الـ7 المختطفين في سيناء لم تبدأ بعد، رغم التحركات المكثفة للجيش والشرطة في مدينة العريش ومحافظة شمال سيناء.
وأوضح المصدر، الذي يتواجد في سيناء حاليًا، في تصريحات صحفية، أن «قوات الشرطة بدأت بالتنسيق مع القوات المسلحة في نشر قواتها بعدد من نقاط التفتيش بكثافة عالية في منطقة وسط سيناء، وعلى امتداد المنطقة الواصلة بين وسط وشمال سيناء، باستخدام سيارات مصفحة ومدرعات، تمهيدا لبدء عملية تحرير الجنود المختطفين.

 

أهم الاخبار