رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بسبب الغياب التام للشفافية

جبهة الإنقاذ تعتذر عن لقاء مرسى

جبهة الإنقاذ تعتذر عن لقاء مرسىاجتماع سابق لجبهة الإنقاذ
كتب - محمود فايد:

أعلنت جبهة الإنقاذ  الوطنى, اعتذارها عن لقاء د."محمد مرسى", رئيس الجمهورية, بممثلى الأحزاب والقوي السياسية بقصر الاتحادية بمصر الجديدة, لمُناقشة تداعيات حادث الجنود المُختطفين، ولاطلاعهم على الجهود المبذولة من أجل سرعة الإفراج عنهم.

وقال "خالد داود", المتحدث باسم جبهة الإنقاذ الوطنى: إن مؤسسة الرئاسة وجهت دعوة لعدد من رؤساء الأحزاب من قادة جبهة الانقاذ الوطني لعقد لقاء مع السيد رئيس الجمهورية بشأن

الموقف في سيناء وتطورات أزمة استمرار اختطاف الجنود المصريين هناك.
وأضاف داود : الجبهة أرسلت بيان للرئيس من أجل الاعتذرار, وجاء نصه: "يعتذر ممثلو جبهة الإنقاذ من رؤساء الأحزاب عن حضور الاجتماع الذى دعا إليه السيد رئيس الجمهورية، لمناقشة الأوضاع فى سيناء".
وأكدت الجبهة على أهمية هذه القطعة الغالية من أرض مصر التى
تتعرض خلال الفترة الأخيرة لأزمات أمنية واجتماعية متتالية فى ظل غياب تام للشفافية معربة عن دهشتها فى السلوك الانتقائى غير المفهوم فى التواصل مع المعارضة التى تم استبعادها وإقصائها عن مناقشة قضايا وقوانين مصيرية ذات آثار بعيدة المدى رغم محاولتنا المستمرة لإيجاد أرضية للمشاركة الوطنية".


وأِشار داود إلى أن البيان تضمن دعوة الجبهة للرئيس بالتوفيق فى إدارة الأزمة وتحرير الجنود المختطفين والحفاظ على هيبة الدولة والقوات المسلحة المصرية بهذه المنطقة الغالية من أرض مصر التى

دفع أبناؤها أرواحهم للحفاظ على استقلالها".

أهم الاخبار