رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مرسي:الإخوان لا يستطيعون حكم مصرالآن

الشارع السياسي

الأربعاء, 18 مايو 2011 19:25
لندن- أ ش أ :

قال رئيس حزب الحرية والعدالة (تحت التأسيس) محمد مرسي إن الإخوان المسلمين لايستطيعون الآن حكم مصر بشكل منفرد، لهذا فالحزب يسعى لتحقيق ائتلاف من المصريين يحافظ على وحدته ويحمي إرادته.. معتبرا من جهة أخرى أن ثورة 25 يناير بحاجة للاستمرار.

وقدمت جماعة الإخوان المسلمين اليوم الأربعاء أوراق تأسيس حزب "الحرية والعدالة"، وأعلنت في بيان تأكيدها أن مصر "دولة مدنية بمرجعية إسلامية".
وأضاف أن الحزب لن يكون حكرا على الإخوان المسلمين ولكنه مفتوح للجميع
بما فيهم الأقباط، مشيرا الى أن 30 في المائة من الأعضاء المتقدمين حتى الآن لعضوية الحزب من خارج الجماعة.
وشدد مرسي على أن الثورة مازالت بحاجة للاستمرار ولكن دون تعطيل الإنتاج.
ويؤكد الحزب في بيانه التأسيسي احترامه لكل المواثيق والمعاهدات والاتفاقيات الدولية التي تدعو إلى السلام العالمي القائم على العدل ويحرم التدخل في الشئون الداخلية للدول الأخرى.
وفي هذا الصدد أجاب مرسي عن
سؤال حول الاتفاقيات الدولية والعلاقات مع الغرب والولايات المتحدة وإسرائيل، بالقول إن حزبه يرى الالتزام بكل المواثيق الدولية إضافة الى محافظته على العلاقات مع الجميع في إطار الاحترام المتبادل.
وأضاف أن حزبه يرى أن من مصلحة مصر الالتزام بكل الاتفاقيات الدولية.
و عن قرار عضو الجماعة عبد المنعم أبو الفتوح الترشح لانتخابات الرئاسة القادمة، قال مرسي إن القرار للإخوان هو عدم ترشيح أي منهم للرئاسة وفي حال الترشح فلن تؤيد الجماعة هذا الترشيح ولن تزكيه.
وحول أحداث الفتنة الطائفية في مصر، قال رئيس حزب الحرية والعدالة إن هذه أمور مصطنعة يروج لها بقايا النظام القديم.

أهم الاخبار