سعد الدين قلق من سرقة السلفيين للثورة

الشارع السياسي

الأربعاء, 18 مايو 2011 11:39
القاهرة ـ أ ش أ:

سعد الدين إبراهيم مدير مركز ابن خلدون

أعرب د. سعد الدين إبراهيم مدير مركز ابن خلدون عن قلقه من سرقة ثورة 25 يناير من قبل عناصر لم تشارك فيها مثل السلفيين.

كما أعرب عن بالغ قلقه من أحداث إمبابة، وقال "إن سرقة الثورات أمر وارد تماما فالثورة الروسية سرقت بعد 8 شهور من ميلادها".

جاء ذلك خلال ورشة عمل "الانتخابات في

المرحلة الانتقالية" والتي نظمها منتدى رفاعة الطهطاوي بمؤسسة عالم واحد للتنمية ورعاية المجتمع المحلي بالتعاون مع جمعية التنمية الإنسانية.

وأضاف إبراهيم "إنه كان يراقب ميدان التحرير خلال الثورة" ، مشيرا إلى أن شباب الإخوان المسلمين تمردوا على قرار جماعتهم بعدم المشاركة في

الثورة، ونزلوا إلى الميدان بينما شارك شيوخها عقب نجاح الثورة.

وأضاف أن أهم ما يميز الثورة المصرية أنها سلمية رغم محاولة النظام السابق تلويثها، والمشاركة المتميزة للمرأة بجانب الرجل، والدور المشرف للقوات المسلحة المصرية والتي كانت تحرس زهور الثوار وهو دور يجب أن نشكرهم عليه.

واقترح أن يتم تخصيص 50% من المقاعد المنتخبة في البرلمان للشباب دون سن الأربعين، لأنهم من قاموا بالثورة في الوقت الذي عجز فيه المجتمع كله.

 

 

 

أهم الاخبار