رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مصادر: قنديل يشعر بالحرج من الرئاسة بسبب التعديل الوزراي

الشارع السياسي

الاثنين, 29 أبريل 2013 18:29
 مصادر: قنديل يشعر بالحرج من الرئاسة بسبب التعديل الوزراي
كتب- ناصر فياض:

أكدت مصارد مُطلعة لـ " الوفد "  أن د.هشام قنديل رئيس مجلس الوزراء  لم يكن يرغب نهائيا في إجراء تعديلات وزراية في حكومته للمرة الثالثة  حفاظا على مظهر الحكومة لدي الرأي العام وكشفت عن ذلك تصريحات سابقة لقنديل بعدم وجود تعديل وزاري.

وعند إعلان الرئيس مرسي عن عزمه إجراء تعديلات وزراية وتغيير في حركة المحافظين شعر قنديل بالحرج حيث فوجئ بنبأ التعديل من أجد حوراته الإعلامية  مما اضطره للعدول عن تصريحاته السابقة بنفي أي تعديل  وزارى.
وعلمت الوفد أن التعديل سيعلن  نهاية الأسبوع الجاري مشيرا إلى أن

الدكتور هشام قنديل رئيس مجلس الوزراء ينتظر إقرار التعديلات بشكل نهائي من رئاسة الجمهورية.

وأوضحت المصادر أن شكل التشاور حول التعديلات الوزارية المرتقب يختلف تماما عن التعديلات الأولى  التي أجراها رئيس الوزراء في السابق، حيث أقتصر دور قنديل على ماتقرره رئاسة الجمهورية من عدد الحقائب الوزراية التي سيشملها التغيير والأسماء الجديدة التي وقع الاختيار عليها.
وأشارت المصادر إلي  بقاء وزراء الأربع المالية والاستثمار والتخطيط والتعاون الدولية والصناعة باقون في مناصبهم ولن يشملهم التعديلات

الوزراية خاصة وأنهم يتولون ملف التفاوض مع صندوق النقد الدولي منذ بداية تشكيل حكومة قنديل في يونيو الماضي.

وكان قنديل قد  عقد  أمس اجتماعا بالمجموعة الاقتصادية  لمناقشة آخر التطورات الاقتصادية في مصر، وبحث نتائج المفاوضات مع صندوق النقد الدولي، والاطلاع على نتائج زيارة واشنطن التى قام بها عدد من وزراء المجموعة الاقتصادية ومنهم الدكتور المرسى حجازى وزير المالية والدكتور أشرف العربى وزير التخطيط والتعاون الدولى، ومحافظ البنك المركزى، خاصة نتائج مشاورات صندوق النقد الدولى التى عقدها ممثلو الحكومة المصرية فى واشنطن على هامش مؤتمر صندوق النقد والبنك الدوليين، ومناقشة سبل استعادة ثقة الاستثمارات الأجنبية ومؤسسات التمويل الدولية والشركاء الدوليين في الاقتصاد المصري، بما يسهم في زيادة الاستثمارات ودفع معدلات النمو والتشغيل.

أهم الاخبار