دعوات لمليونية تأجيل الانتخابات

القاهرة - أ ش أ:


دعت أربعة أحزاب مصرية - ثلاثة منها تحت التأسيس - لتنظيم مظاهرة مليونية يوم الجمعة الموافق 27 مايو الجاري للمطالبة بتأجيل موعد الانتخابات التشريعية المقبلة والمقرر إجراؤها في سبتمبر المقبل .

كما أعلنت الأحزاب الأربعة استعدادها للمشاركة في ائتلاف موحد لإعداد قائمة مشتركة لخوض الانتخابات التشريعية، فيما اختلفوا حول طريقة التعامل مع حزب الحرية والعدالة الذي تؤسسه جماعة الإخوان المسلمين .

جاء ذلك خلال أول مناظرة حزبية في مصر والتي عقدت الليلة الماضية بمشاركة أربعة أحزاب أحدهم يمارس نشاطه الفعلي وهو حزب الجبهة الديمقراطية، وثلاثة تحت التأسيس وهي أحزاب العدل والمصريين الأحرار والمصري الديمقراطي الاجتماعي.

نظمت المناظرة مجموعة التحرك الإيجابي وجمعية مصر المتنورة ومجموعة الألف ميل ورابطة "مواطنون مصريون" بقاعة نفرتيتي في فندق

شبرد على كورنيش النيل.

وقدم د. أسامة الغزالي حرب رئيس حزب الجبهة الديمقراطية مبادرة للأحزاب المدنية للتحالف وتشكيل كتلة وطنية تتفاوض مع المجلس العسكري لتأجيل الانتخابات التشريعية حتى تتمكن الأحزاب الجديدة من تشكيل هياكلها والنزول إلى الشارع.

وأكد محمد عيد ممثل حزب المصريين الأحرار تحت التأسيس في المناظرة: "أن الشباب لن يتخلوا عن الشارع"، مؤيدا الدعوة لمليونية للمطالبة بتأجيل الانتخابات.

وسرعان ما وافق ممثلو الأحزاب المتواجدة على المبادرة، حيث قال د. محمد أبو الغار أحد ممثلي الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي تحت التأسيس إن الخطوة الأولى بعد التحالف مع الأحزاب التفاوض مع المجلس العسكري مهددا في حال الفشل في تأجيل الانتخابات بالنزول إلى ميدان التحرير واعلان مقاطعة الانتخابات، وهو الطرح الذي رفضه أغلب الحاضرين.

أهم الاخبار