رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الزند يفتح النار على الإخوان والشورى

الشارع السياسي

الاثنين, 22 أبريل 2013 16:43
الزند يفتح النار على الإخوان والشورىالزند
كتب-جميلة علي و محمود فايد :

فتح المستشار أحمد الزند, رئيس نادى قضاة مصر, النار على جماعة الإخوان المسلمين, ومجلس الشورى, بسبب هجومهم على القضاء المصرى, وإتهامهم لهم بالفساد قائلا: "لا لأخونة القضاء, ولا للاعتداء على القضاة ونحن فى المؤتمر هنا لنقول لا".

وقال الزند فى المؤتمر الذى يعقده نادى قضاة مصر بمقر النادى بالعجوزة تحت مسمى: "حقائق حول الهجوم على السلطة القضائية": "إن الإخوان هم من يقفون وراء الهجوم على قضاة مصر ويسعون لتفكيك البلاد وتخريبها من أجل بث الفرقة فى الشارع المصرى من خلال التشكيك فى قضاة مصر قائلا:"هذه الجماعة لا تراعى أى شئ من إلا مصلحتها الشخصية".
وأشار رئيس نادى قضاة مصر إلى أن هذا الإعتداء الممنهج يأتى بتحريض من الحزب الحاكم، مشيرا إلى أنه يحب أن  يطمئن شعب مصر العظيم أن قضاة مصر 

فى الماضى والحاضر لا يعرفون المهادنة والاستسلام ونحن صامدون ولن نتراجع وهدفنا حماية دولة القانون والحرص على القضاء.

وبشأن قانون السلطة القضائية الذى يسعى مجلس الشورى لإقراره قال الزند:"هذا القانون رغبات شيطانية لأناس وهبوا أنفسهم للفرقة  لتخريب الوطن وإن شاء الله سيلقون مصيرهم حتما من الله ومن شعب مصر، مشيرا إلى أن هذا القانون الذى يريدونه أن يجرف السلطة القضائية فى جميع أركانها من خلال  تسريح أو عزل 3500 قاض هم عنصر الخبرة يظنون بذلك هم حجر العثرة فى طريق مخططهم".

وأشار الزند إلى أن شباب القضاة هم من سيدافعون عن الاستقلال والتصدى لذلك المخطط وشباب القضاة هم أكثر شراسة وقوة وستكون مواقفهم

قاتلة ولن يهنأ المعتدى على القضاة مشيرا إلى أنهم لن يسمحوا لمجلس الشورى أن يمرر هذا القانون.

وبشأن اتهامهم بالفساد والرشوة قال الزند ما هم إلا الفاسدون والمرتشون  وهم أساتذة فى ذلك قائلا:"موجها كلامه للتيار الإسلامى أنتم الفاسدون والمرتشون وأساتذة فى تلفيق القضايا".

وفى رده على تصريحات عاصم عبد الماجد, القيادى بالجماعة الإسلامية  بمحاصرة منازل القضاة قال الزند :"أنت لا تخيف قطة عليك التعرف من أنت ومن قتلت ومن الذى أخرجك من القضبان لتتصدر المشهد السياسى الآن"قائلا:" القضاء باقى على هذه الأرض مابقيت مصر والنضال ليس شعار اتخذناه وإنما هو حياة نحياها".

وبشأن مليونية تطهير القضاء قال الزند ماصدر من تظاهرات يوم الجمعة الماضية هى جريمة مكتملة الأركان وسنقوم الإسبوع القادم بتقديم بلاغات رسمية إلى المحكمة الجنائية الدولية الإسبوع القادم قائلا:"البلاغات ستكون أمام المحكمة الدولية الإسبوع القادم ردا على مليونية تطهير القضاء".

وبشأن تصريحات صبحى صالح بعدم قانونية نادى القضاة قال الزند :"هذا كلام لا قيمة له وأنه غير قانون فى إشارة له بتنظيم جماعة الإخوان.
 

أهم الاخبار