قنديل:"الأحرار" يستعدون لمواجهة الإخوان انتخابيا

القاهرة - أ ش أ

أكد خالد قنديل رئيس حزب المصريين الأحرار "تحت التأسيس"، الذي دعا إلى تأسيسه رجل الأعمال نجيب ساويرس، أن الحزب يستعد بقوة لخوض انتخابات مجلسي الشعب والشورى المقبلة، والمنافسة للحصول على أكبر عدد من المقاعد في المجلسين.

وقال قنديل في تصريحات صحفية الليلة الماضية إن الحزب يجرى حاليا اتصالات مع الأحزاب المتوافقة معه في المبادئ والأهداف والتي تطالب بدولة مدنية، وذلك لخلق نوع من التوافق معها لمواجهة الإخوان المسلمين والتيارات الإسلامية، مشيرا إلى أنهم أجروا اتصالات مع أحزاب، الديمقراطي الاجتماعي ( تحت التأسيس
)، والعدل ( تحت التأسيس)، والجبهة الديمقراطية، في محاولة للوصول إلى حوار وتوافق معهم.

وردا على سؤال بشأن إعلان جماعة الإخوان المسلمين المنافسة على نسبة 50% من المقاعد فى الانتخابات المقبلة، قال قنديل إن هذا نوع من الدعاية الانتخابية المشروعة، فهذه طموحات لنا ولهم، وكل حزب أو تيار سياسي له الحق أن يسعى لذلك، والأهم من ذلك هو أنه هل سيستطيع تحقيق ذلك أم لا؟!".

وأشار قنديل إلى أن الحزب

سيقوم بجولات في كافة الدوائر الانتخابية، ويجرى لقاءات مع المواطنين، للتأكد من أن المرشح الذي سيخوض الانتخابات باسم حزب المصريين الأحرار، كان يقدم خدمات لهم أم لا، أم أنه يسعى لتحقيق مصالح خاصة به، وذلك حتى يعبر المرشح عن مطالب وخدمات أهالي دائرته.

وحول ما يتردد بخصوص انضمام بعض أعضاء الحزب الوطني المنحل لحزب المصريين الأحرار، قال قنديل إن الحزب سيقصى أي عضو شارك في إفساد الحياة السياسية والتزوير، أو وافق عليه سواء كان من الحزب الوطني أو غيره، مضيفا أنه ليس كل أعضاء الحزب الوطني فاسدون.

وأكد أن الحزب قام بتشكيل لجنة لتقييم كل عضو في الحزب لمعرفة كل المعلومات المتاحة عنه، والتأكد من نزاهته وسمعته.

أهم الاخبار