رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

في مليونية "جمعة الدفاع عن الأزهر"

صور.. الأقصر ترفع الأحذية فى وجه الإخوان

الشارع السياسي

الجمعة, 05 أبريل 2013 12:55
صور.. الأقصر ترفع الأحذية فى وجه الإخوان
الأقصر – حجاج سلامة :

شهد ميدان وساحة أبوالحجاج في وسط مدينة الأقصر مسقط رأس فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر تظاهرات سرعان ما تحولت إلى مسيرة طافت شوارع المدينة في جمعة الدفاع عن الأزهر .

سادت حالة من الغضب الواسع بين المشاركين من أبناء قنا والأقصر ورجال ونساء ومسلمين وأقباط وممثلين لمختلف الأحزاب والقوى الثورية والسياسية، حيث وجه المتظاهرون تحذيرا من "غضب الصعايدة ".

وعلن المتظاهرون استعدادهم للزحف إلى القاهرة بالأسلحة؛ دفاعًا عن الأزهر وشيخه ووسطيته واستقلاله.

حمل بعض المتظاهرين الأحذية موجهين الأحذية بحسب قولهم إلى كل من تفكر في المساس بالأزهر

وبشيخ الأزهر وبعلماء الأزهر، مؤكدين أن شعب مصر مسلمين وأقباط لن يسمحوا بأن تنتقل مشيخة الأزهر إلى المقطم.

تحولت التظاهرات إلى مطالب برحيل " مرسى " وهتافات للوحدة الوطنية بين عنصري الأمة المصرية من مسلمين وأقباط، وقد شارك فى التظاهرات جمعيات ومنظمات قبطية ونساء حملن اللافتات المؤيدة لشيخ الأزهر.

كانت الأقصر قد انتفضت غضبًا؛ احتجاجًا على ما وصفه أهالي المحافظة بالمخططات الإخوانية للنيل من فضيلة الأمام الأكبر شيخ الأزهر، والسعي لإقالته في

إطار خطط تمكين جماعة الإخوان المسلمين وأنصارها من السيطرة على كافة مفاصل الدولة المصرية ومؤسساتها.

حيث توافد  المشاركون في تظاهرات جمعة الدفاع عن الأزهر بالأقصر على ساحة وميدان سيدي أبو الحجاج وسط مدينة الأقصر مسقط رأس فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر منذ ساعات الصباح الأولى.

حمل المشاركون في المسيرات صورًا لشيخ الأزهر ولافتات ترفض المساس باستقلالية الأزهر. ورددوا هتافات " الشرقية ولاغربية الأزهر رايته الوسطية " و "بالروح بالدم نفديك يا إمام "، وغيرها من الهتافات الرافضة لممارسة ما وصفوه بالضغوط على الدكتور أحمد الطيب ومشيخة الأزهر الشريف.

وشارك في المسيرات أقباط ونساء ومواطنون من مختلف التيارات السياسية ومشايخ الطرق الصوفية. كما تم إقامة منصة بالميدان ألقيت عبرها الخطب والشعارات والهتافات.

أهم الاخبار