ائتلاف ضباط الشرطة يستنكر جريمة إمبابة

كتبت – مونيكا عياد:

صرح الرائد أحمد رجب المتحدث الرسمي باسم الائتلاف العام لضباط الشرطة، بأن الائتلاف يشجب ويستنكر تماما ما حدث في كنيسة إمبامة مساء أمس السبت.

وأكد رجب أنه سوف يتم الضرب بيد من حديد علي كل من يحاول إثارة الفتنة الداخلية والقلائل، منوها أن روح الوحدة الوطنية التي تجلت في ثورة 25 يناير وهي الصورة
المعبرة الحقيقية لأبناء شعب مصر وأن ما حدث لا يعبر عن الصلة التاريخية والأواصر الوثيقة التي تربط بين المسلمين والأقباط.
وحث الائتلاف العام لضباط الشرطة المعتصمين والمتجمهرين من المسلمين والأقباط بضرورة وسرعة العودة لمنازلهم، حتي لا يقعن في دائرة الأحكام العسكرية.
واوضح رجب أن الائتلاف العام لضباط الشرطة يهيب المواطنين من أبناء مصر بضرورة التحلي بروح التسامح والإخوة التي هي سمة أساسية بين المسلمين والأقباط بحيث لا ندع فرصة لأصحاب المصالح الخاصة والأجندات الأجنبية بأن يستغلوا هذا الوضع الراهن الذي يخل بأمن البلاد ونهضة مصر.
وأكد رجب علي ضرورة تضافر الجهود لمواجهة كل من يحاول أن يعبث بالوحدة الوطنية التي هي خط أحمر لم يسمح الائتلاف العام لضباط الشرطة ووزارة الداخلية بالنيل أو الاقتراب منه.

أهم الاخبار