مليون فدان لـ "الوفد" شمال السودان

خاص-بوابة الوفد:

قال د. السيد البدوى رئيس حزب الوفد اليوم الاحد إن نائب الرئيس السودانى وافق على منح مليون فدان باسم حزب الوفد فى المقاطعة الشمالية التى تبعد 400 كيلو عن أسوان ليقوم بزراعتها فلاحون من مصر و السودان .

وأضاف أن هذه الأراضى تصلح لزراعة القمح والنباتات العطرية و الطبية تحت رعاية مصطفى الجندى صاحب فكرة المشروع و وزير الشئون الافريقية فى حكومة الظل الوفدية.
جاء ذلك في تصريحات خاصة للصحفيين عقب لقائه ووفد الدبلوماسية الشعبية المصرية مع على عثمان طه نائب رئيس الجمهورية السودانى .
وعقب الاجتماع عُقد مؤتمر صحفى أكد فى بدايته د. مصطفى عثمان مستشار الرئيس السودانى أن اللقاء اكتسب أهمية لأن نائب الرئيس هو المختص بملف العلاقات السودانية المصرية و يرأس اللجنة الوزارية المشتركة وأعرب د. مصطفى عثمان عن سعادته باللقاءات المكثفة التى يجريها الوفد الشعبى المصرى فى السودان سواء لقاءاته مع الرئيس عمر البشير و القوى السياسية و أحزاب
حكومة الوحدة الوطنية مشيراً إلى ان جدول الوفد حافل حتى مساء الاحد بلقاء فى البرلمان .
و اكد د. مصطفى عثمان سعادته بزيارة الوفد الشعبى المصرى وأنها تكتسب اهمية نظراً لانها مكملة لزيارة حكومة الثورة فى مصر للسودان مشيراً إلى أهمية هذه الوفود الشعبية .
كما وجه الشكر إلى د. السيد البدوى رئيس الوفد الشعبى المصرى و رئيس حزب الوفد و كافة اعضاء الوفد الشعبى .
من جانبه أعرب د. السيد البدوى رئيس حزب الوفد ورئيس الوفد الشعبى عن شكره العميق لحزب المؤتمر الوطنى بالسودان والشعب السودانى على الاستقبال الحافل والحفاوة البالغة للوفد الشعبي المصري .
وأضاف البدوى أن لقاءات الوفد الشعبى المصرى فى السودان تحمل معانى الحب بين البلدين.
و قال : لدينا رغبة أكيدة لوحدة و تكامل الشعبين وأن يعودا شعباً واحداً بعد أن عانينا فى مصر
على مدى 30 سنة من الابعاد عن السودان لكن نحمد الله أن ثورة 25 يناير أعادتنا إلى السودان

وقال البدوى:استمعنا إلى حديث رائع من نائب رئيس الجمهورية عن الثورة المصرية و قدم نصائحه لتجاوز بعض السلبيات التى قد تهدد الثورة كما تحدث عن التكامل بين الشعبين و الحريات الاربع ( التملك – الاقامة – العمل – التنقل )وهو ما نفذته السودان لكن مصر حتى الآن لم تنفذ و سوف تنقل للحكومة المصرية ضرورة تفعيل هذه الحريات الاربع .

و اشار د. السيد البدوى إلى أن اللقاء مع نائب رئيس الجمهورية السودانى تضمن حواراً حول تخصيص مليون فدان فى السودان للفلاحين المصريين والسودانيين من خلال شركة غير هادفة للربح بحيث يكون عائدها ثلث للفلاح السودانى و ثلث للفلاح المصرى و الثلث الاخير لإدارة المشروع و اكد البدوى ان المشروع فكرة مصطفى الجندى وزير الشئون الافريقية بحكومة الظل الوفدية

وأضاف البدوى أن نائب رئيس الجمهورية السوداني أعرب عن ترحيبه بهذا المشروع وقال "إن السودان يفتح ذراعيه لكل ما يريده الشعب المصرى."

واختتم البدوى تصريحاته قائلاً "نحن نفتح ذراعينا لكل ما يريده الشعب السودانى ولن تتمكن أى قوة من الفصل بين مصر والسودان بعد أن أصبح الشعب المصرى سيد قراره" .

أهم الاخبار