القومي لحقوق الإنسان يعترف بالانتهاكات

الشارع السياسي

الأربعاء, 08 ديسمبر 2010 15:10
كتبت: سمر مجدي

اعترف المجلس القومي لحقوق الإنسان خلال اجتماعه صباح اليوم لمناقشة تقاريره الاولية عن الانتخابات البرلمانية

بوجود انتهاكات عديدة أبرزها تسويد بطاقات ناخبين، ومنع أنصار المرشحين الناخبين من دخول اللجان الانتخابية، وممارسة اعمال البلطجة والعنف امام اللجان

 

رصدت تقارير مراقبي المجلس منع بعض مراقبي المجتمع المدني من دخول اللجان

الانتخابية وعدم وجود كشوف انتخابية معلقة خارج اللجان بأسماء الناخبين، وعدم استخدام الحبر الفسفوري بالإضافة لعدم وجود ستائر لضمان سرية التصويت، والتأخر في فتح اللجان الانتخابية وغلق بعضها قبل انتهاء الموعد المحدد قانونًا.

وقال المراقبون: تم منع عدد من

مندوبي المرشحين من استلام التوكيلات الخاصة بهم وقيام أنصار بعض المرشحين بالتأثير علي الناخبين عبر الرشاوى المادية والعينية.

واستمرار بعض المرشحين وأنصارهم في أعمال الدعاية الانتخابية بعدد من اللجان. واعلن المجلس  عن أنه بصدد إعداد تقريرة النهائي حول العملية الانتخابية.

ودعا الجهات المعنية الي إرسال ما لديها من معلومات موثقة تم رصدها خلال مراحل العملية الانتخابية حتي يتم وضعها  ضمن تقرير المجلس النهائي.

أهم الاخبار