رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الشاذلي: كل فصيل يحاول تفصيل مصر على مقاسه

الشاذلي: كل فصيل يحاول تفصيل مصر على مقاسه
كتب ـ محمد إبراهيم طعيمة:

انتقدت الإعلامية منى الشاذلي العنف الذي تدور رحاه في المقطم بجوار مكتب الإرشاد لجماعة الإخوان المسلمين

معتبرة أن هذا العنف ليس في مصلحة مصر، ولا الشرعية، وأن المصريين حنقوا على طرفي الصراع خاصة بعد أن أسيلت الدماء وتم تبادل الاتهامات بين الطرفين المتظاهرين والإخوان، مشيرة إلى أن الطرفين خسروا المعركة، حتى لو خرج أحدهم منتصرا.
وقالت منى الشاذلي –في حلقة برنامج "جملة مفيدة"-: "الدماء التي أريقت لا فرق فيها

بين دماء الإخوان أو المتظاهرين، في هذه المعارك الكل مهزوم، الكل خاسر، ويخطيء من يقول إن قتلانا في الجنة وقتلاهم في النار، فالله فقط هو من يحاسبهم، الصراع الحالي هو صراع سياسي على الأرض، وليس صراعا دينيا".
وأضافت الإعلامية المصرية بلهجة غاضبة: "ما حدث أمس يخنق، أعلى قمة المقطم حيث يوجد مقر جماعة الإرشاد، لم يكن
هناك تراب فقط، كان هناك دماء ومولوتوف، ودخان، وخرطوش، أناس تختطف آخرين ويحتجزوهم في بيوت الله، ويتم الرد من الطرف الآخر بنفس الطريقة".
وتابعت: "الشعب المصري حانق على الجميع، لأن المصريين يعيشون الحدث من أوله، كلهم يعرفون ما حدث، ولا يمكن أن يتم الضحك عليه، نعرف كيف تفرعت الطرق، متى خرجت المطامع، كل فصيل يحاول تفصيل مصر على مقاسه، محاولات باسم الشعب والثورة والإسلام الكل يستخدمها ويقول إنها من أجل مصلحة مصر، ولكن كل ما حدث ليس من مصلحة مصر ولا الوطن ولا أولادنا، المشهد كان مؤسف للغاية".

أهم الاخبار