أبناء النيل: مبارك سلم ملف المياه لإسرائيل

الشارع السياسي

الخميس, 05 مايو 2011 13:19
بوابة الوفد- خاص:


عقدت اللجنة التأسيسية لحزب أبناء النيل – تحت التأسيس - اجتماعا هاما مع أبناء النوبة فى جمعية عرب العقيلات مساء أمس في إطار دعم الحزب لقضية أبناء النوبة وحقوقهم التاريخية وتناول اللقاء تطورات الوضع بخصوص ملف مياه النيل باعتباره القضية الأساسية للحزب.
وقال جمال إمبابى وكيل مؤسسى حزب أبناء النيل: إن لديهم برنامجا متكاملا لإدارة البلد فى الايام المقبلة خاصة وأن الاجواء بعد ثورة 25 يناير انتهجت طريق السياسة الصحيح واصبحت هناك فرصة حقيقية لتداول السلطة.
وأكد على أن الحزب يهتم بالأساس بملف المياه باعتبار ان مصر تعتمد على مياه

النيل بنسبة 97% ولا حياة فيها بدون هذا النهر، كما أن المنطقة العربية منابع انهارها من خارج حدودها كما هو واضح مع نهر النيل ودجلة والفرات ، مشيرا الى ان هذا يستدعى وجود حزب من اولوياته مراقبة ومتابعة ما يحدث فى ملف المياه.
وأضاف أن هذه الدولة لايمكن ان تجوع ، وانه لم تكن هناك أزمة مياه فى مصر ، ولكن بدا الصراع على مياه النيل بدعم من قوى خارجية حتى أصبحنا نتعرض لأخطر حرب وهى
حرب المياه، مشيرا الى أن النظام السابق أجرم فى حق مصر ليس فى إهدار الأموال فقط ولكن بتسليمه ملف المياه لعدونا الإسرائيلي.
وقال: إنه أعطى الفرصة لإسرائيل لتعبث فى ملف المياه والأكثر من ذلك أنه كافأها وأعطى لها الغاز وحاصر لها قطاع غزة.
وأشاد جمال إمبابى بدور الخارجية المصرية فى الفترة الاخيرة وقال: أصبحنا ننتهج سياسة دبلوماسية جديدة تستعيد مكانة مصر الحقيقية وهى سياسة الفعل وليس رد الفعل وكان من نتائجها انهاء توتر العلاقة مع إيران وانجاز المصالحة الفلسطينية فى 24 ساعة ، لافتا الى أن هذه المعركة الدبلوماسية تأتي قبل زيارة الرئيس الإسرائيلى شيمون بيريز الى إثيوبيا خلال الشهر الحالي والتى أعلن أنها تستهدف بحث أسباب تراجع اثيوبيا عن اتفاقية تقسيم المياه مع مصر.

أهم الاخبار