‮ اتهام قاضيين بالنصب وبيع أراضى القضاة

الشارع السياسي

الأربعاء, 04 مايو 2011 17:37
جمال عبدالمجيد


تنظر محكمة جنح دسوق وقائع القضية رقم‮ ‬1221‮ ‬لسنة‮ ‬2011‮ ‬والمتهم فيها اثنان من القضاة وباحث ثالث بوزارة العدل بالنصب والاحتيال علي‮ ‬1026‮ ‬أسرة والاستيلاء علي نصف مليار جنيه من مدخراتهم‮.‬

بدأت القضية ببلاغ‮ ‬للنائب العام من جيهان الحفناوي وثروت سيد وهاني مصطفي الشعار ضد المستشار‮ »‬محمد‮. ‬أ‮« ‬والمستشار‮ »‬ياسر‮. ‬ع‮« ‬والباحث‮ »‬محمد‮. ‬أ‮« ‬اتهم الثلاثة بالإعلان عن بيع قطع أراض خاصة باتحاد

ملاك نادي قضاة دسوق في مدينة‮ ‬6‮ ‬أكتوبر للمواطنين رغم وجود خلاف ونزاع علي تلك الأراضي،‮ ‬بالقرار الجمهوري رقم‮ ‬316‮ ‬لسنة‮ ‬2001،‮ ‬وقام المشكو في حقهم بطلب مبالغ‮ ‬من الأسر الراغبة،‮ ‬في الشراء،‮ ‬تقدر بنحو‮ ‬161‮ ‬ألف جنيه للفرد،‮ ‬وبلغ‮ ‬اجمالي المبلغ‮ ‬500‮ ‬مليون جنيه،‮ ‬وأن القضاة استغلوا مناصبهم في التربح وبيع الأراضي
دون ايصالات استلام نقدية،‮ ‬والاكتفاء باشهار بعض الأشخاص علي استلام تلك المبالغ‮ ‬وعندما قام المشترون بسداد جميع المبالغ‮ ‬المستحقة عليهم وذهبوا لاستلام الأراضي،‮ ‬لم يتمكنوا من الاستلام بسبب انعدام الصفة لكونهم اشتروا الأراضي دون ابرام عقود إلا بعد سداد جميع المبالغ‮.‬

وبحسب البلاغ‮ ‬فإن القضاة قاموا بتضليل المشترين بأن أخفوا حقائق تتعلق بالنزاع مع نادي القضاة بدسوق علي الأرض فضلا عن اجبار كل مشتر علي دفع‮ ‬100‮ ‬ألف اضافية ليرتفع سعر القطعة الواحدة إلي‮ ‬261‮ ‬ألف جنيه فضلا عن ألف جنيه مصاريف تأسيس اتحاد الشاغلين‮.‬

أهم الاخبار