محلل سياسي: مقتل بن لادن أراح الإخوان

الشارع السياسي

الاثنين, 02 مايو 2011 10:54
كتب: عصام عابدين


قال الكاتب والمحلل السياسي رامي إبراهيم إن الإخوان شعروا بالارتياح بعد مقتل أسامة بن لادن، مؤكدًا أن الطريق أصبح ممهدًا أمامهم لتقديم الإسلام الوسطي إلى الغرب . وأضاف في تصريحات له اليوم الإثنين لقناة "الجزيرة" القطرية:إن الغرب سيستمع إلى خطاب إسلامي عقلاني وسيكون أمام الإخوان فرصة أن يصححوا صورة الإسلام في الغرب

بتبنيهم خطابًا وسطيًا.
ونفى إبراهيم وجود أي علاقة بين الإخوان وتنظيم القاعدة، مشيرًا إلى الانتقادات الحادة التي وجهها أيمن الظواهري" الرجل الثاني في التنظيم" لقيادات جماعة الإخوان، ولافتا إلى أن قيادات الجماعة انتقدت من أيد منهم سيد قطب في أفكاره الجهادية .
على صعيد مختلف، طالبت جماعة الإخوان المسلمين في مصر الإثنين بانسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان والعراق بعد مقتل بن لادن .
ونقلت وكالة "رويترز" للأنباء عن عصام العريان المتحدث باسم الاخوان المسلمين قوله:" إنه بمقتل بن لادن أزيل أحد أسباب ممارسة العنف في العالم".
وتوقع العريان إمكانية حدوث رد فعل عنيف لمقتل بن لادن في مناطق من العالم تحتفظ فيها القاعدة بموقع قدم، مطالبا بعدم الربط بين الإسلام والإرهاب .

أهم الاخبار