رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مقاطعة الانتخابات تلقى تأييدا جماهيريا بدمياط

الشارع السياسي

الأربعاء, 06 مارس 2013 12:46
مقاطعة الانتخابات تلقى تأييدا جماهيريا بدمياطجبهة الانقاذ
دمياط - جهاد شاهين:

أعرب عدد من مواطني محافظة دمياط عن تأييدهم قرار جبهة الانقاذ بمقاطعة الانتخابات البرلمانية

القادمة والتي ستجري في إبريل القادم, وذلك لعدم استجابة النظام الحاكم لمطالب الجبهة التي تضمن نزاهة الانتخابات والمتمثلة في إقالة حكومة الدكتور هشام قنديل التي معظم وزرائها من الاخوان مما يؤدي الي تزوير الانتخابات وسيطرة فصيل معين علي الحكم, وتشكيل حكومة محايدة تقوم بإجراء الانتخابات وإقالة النائب العام  وتعديل قانون الانتخابات وإعادة تقسيم الدوائر الانتخابية.

وقال ابراهيم عبد الله المنسق العام للمنظمة المصرية لحقوق الانسان بدمياط إن قرار جبهة الانقاذ بمقاطعة الانتخابات هو قرار صائب

لأننا لن نكون ديكورا لإكساب هذا النظام الشرعية من خلال ديمقراطية مزيفة, وأن هذه الانتخابات ستزور لأنه ليس هناك ضمانات حقيقية لنزاهة الانتخابات.
وأكد كريم الحلاج -محام- أن قرار جبهة الانقاذ قرار تاريخي وهو يمثل ضربة للنظام الاخواني الذي ينهج أسلوب الحزب الوطني المنحل في تزوير الانتخابات البرلمانية القادمة وتقسيم الدوائر الانتخابية طبقا لشعبيته في بعض المحافظات وليس طبقا للكثافة السكانية بكل دائرة.
وأشار المهندس ماهر سبلة الي أنه يؤيد قرار جبهة الانقاذ بمقاطعة الانتخابات البرلمانية
القادمة لأن هذه الانتخابات ستزور وستضفي الشرعية علي هذا النظام, ويجب علينا أن نطالب المواطنين بمقاطعة الانتخابات ونبين لهم من خلال مؤتمرات أن المشاركة في تلك الانتخابات ستؤسس لنظام ديكتاتوري إخواني سيجعل مصر جزءا من جماعة الاخوان المسلمين وليس الجماعة جزءا من مصر.
وأكدت ايمان الجوهري رئيسة لجنة المراة بحزب "الوفد" بمحافظة دمياط أنها تؤيد قرار جبهة الانقاذ بكل قوة, لأن الانتخابات ستزور وأساليب التزوير لدي هذه الجماعة عديدة والمثال واضح عليها أثناء الاستفتاء علي الدستور كما أنه ليس هناك أي ضمانات لنزاهة الانتخابات.
وأضافت أن النظام يصر علي عدم الاستجابة لمطالب جبهة الانقاذ لأن هذه المطالب اذا استجاب لها وأجريت الانتخابات بنزاهة ستوضح حجم تلك الجماعة الحقيقي ولن تحصل الا علي 10%من مقاعد مجلس النواب.

أهم الاخبار