رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ارتباك التزوير: حصص متناقضة للوطني

الشارع السياسي

الثلاثاء, 07 ديسمبر 2010 11:38
كتب: محمد جمال عرفة

ارتبكت محاولات تجميل الصحف شبه الحكومية لتزوير" نتائج الانتخابات، وفضحت نفسها في صورة أرقام متضاربة لإظهار أن الوطني لم يفز بـ 98% ولكن 86% فقط،

رغم إعلان المستشار سامح الكاشف المتحدث الرسمي باسم اللجنة العليا للانتخابات أن الحزب الوطني فاز بـ 420 مقعداً، بينما حصلت المعارضة على 15 مقعداً والمستقلين 69 مقعداً.

 

"الأهرام" قالت إن الوطني فاز بـ 439 مقعداً والمستقلين 70 مقعداً، وفي"الأهرام المسائي"

بـ420 و69 للمستقلين، وقالت "الأخبار" إنه فاز بـ419 مقعداً و70 للمستقلين، وقالت "الجمهورية" إن النتائج خلال ساعات !؟.

وانتقل هذا التضارب في الأرقام للصحف الخاصة التي رفعت أرقام الوطني، أكدت "الشروق" حصوله علي 423 مقعداً ورفعتها "المصري اليوم" لـ 440 مقابل 45 للمستقلين، و"الدستور" إلى 495 مقعداً أي بنسبة 98.2% من المقاعد.

وألمحت صحف خاصة لعدم ضم الحزب الوطني عدداً من المستقلين التابعين له كما جرت العادة كي تظل نسبة في البرلمان بديلة لمقاعد الإخوان الـ 88 مقعداً في البرلمان السابق.

وسعت مواقع وصحف عربية أخري لتوضيح محاولات "الوطني" تجميل الصورة بعد التزوير والادعاء أنه لم يحصل علي 98% - باعتبار أن غالبية المستقلين تابعون له – حيث قال موقع "ميدل إيست أون لاين": (مفاجأة في مصر: الحزب الحاكم يفوز بأقل من 100%)، فيما علقت الحياة اللندنية: الحزب الحاكم اكتسح البرلمان.. ومكافأة «رمزية» لـ «المنشقين عن المنسحبين» .

شاهد الفيديو