أبويحيى: تعنت الكنيسة يرفع المطالب

كتب - محمد كمال الدين:

كاميليا شحاتة/ الشيخ أبو يحيى

أكد الشيخ ابو يحيي مفتاح محمد فاضل صاحب قضية اسلام كاميليا شحاتة، أن تعنت الكنيسة في عدم ظهور كاميليا لإعلان اسلامها من عدمه سيرفع سقف المطالب التي ينادي بها "ائتلاف دعم المسلمون الجدد"، بإقالة البابا شنودة .

وقال أبو يحيي في تصريح خاصة لـ "بوابة الوفد " الالكترونية: إنه الائتلاف يرفض أن تحل القضية بظهور كاميليا على شاشات الفضائيات لتعلن موقفها الذي اكد انه سيكون تحت ضغوط من الكنيسة عليها، مطالبا بتسليم كاميليا للقوات المسلحة لمدة اسبوع لتتأكد انها اصبحت فى امان ولن يتعرض لها احد ومن بعد ذلك تخرج لتعلن

ما تشاء سواء اشهار اسلامها او بقائها على المسيحية.

وتساءل ابو يحي: " لماذا الخوف من قبل الكنيسة لحل الازمة طالما انها متأكدة من بقاء كاميليا على ديانتها؟ ولماذا ترفض الكنيسة تسليم كاميليا للنائب العام للتحقيق في قضيتها واستجوابها لانهاء هذه المظاهرات وحل القضية؟ وهل تغلب الكنيسة مصلحتها الشخصية على استقرار الوطن؟".

واختتم ابو يحيى تصريحه بأن رفض الكنيسة لطلب النائب العام يؤكد ان الكنيسة دولة داخل الدولة، مؤكدا ان تعنت الكنيسة يدلل على عدم اكتمال الثورة خاصة أن الذين كانوا يحكمون مصر قبل الثورة ليس مبارك فقط ولكن أمن الدولة والكنيسة.

 

أهم الاخبار