رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الشرطة تطلق قنابل الغاز لتفريق المحتجين ببورسعيد

الشرطة تطلق قنابل الغاز لتفريق المحتجين ببورسعيدالاشتباكات في بورسعيد
كتبت - رشا فتحي:

قام البعض من أهالى المحكوم عليهم فى قضية أحداث استاد بورسعيد، وبعض من أعضاء الجرين إيجلز ألتراس النادى المصرى بإلقاء الحجارة على مديرية أمن بورسعيد وتحطيم واجهاتها الزجاجية.

كما أشعلوا النيران فى سيارة ملاكي كانت

متوقفة أمام المديرية؛ ظنًا منهم أنها تابعة للشرطة، في حين قامت تشكيلات من الأمن المركزى بمحاولة رد الهجوم على المحتجين بإطلاق كثيف للغاز المسيل للدموع، والذى تسبب
فى حدوث بعض حالات الاختناق بين المحتجين.
كانت الأحداث قد تفجرت عقب حضور مأمورية من وزارة الداخلية فى سرية تامة، وقامت بترحيل جميع المتهمين فى قضية ستاد بورسعيد، البالغ عددهم اثنان وسبعون متهمًا، بما فيهم المحكوم عليهم بالإعدام من سجن بورسعيد العمومى إلى أحد السجون بالقاهرة.


شاهد الفيديو:
 


 

أهم الاخبار