رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزير السياحة: مساع حثيثة للحد من حوادث الطرق

وزير السياحة: مساع حثيثة للحد من حوادث الطرق هشام زعزوع
بوابة الوفد - متابعات:

قال هشام زعزوع - وزير السياحة-:"إنه فور وقوع الحادث الأليم الذي وقع لميكروباص سياحي يقل عددًا من السائحين بطريق أسوان - أبو سمبل السياحي صباح أمس السبت، والذي أسفر عن مصرع سائح صيني قام بالتنسيق مع وزير النقل لتشكيل لجنة لرفع كفاءة الطرق المؤدية إلى المناطق السياحية، وإعداد دراسة متكاملة لتطويرها للحد من تلك الحوادث التي تؤثر على جهود وزارة السياحة في زيادة الحركة السياحية الوافدة، وتعطي انطباعا سيئا عن المقصد السياحي المصري عالميا.

وقد أصدر وزير السياحة عقب الحادث عددًا من القرارات التي سوف تساهم بشكل كبير في الحد من ظاهرة حوداث الطرق.
وأعرب زعزوع عن خالص تعازيه لأسرة الضحية، مؤكدًا أنه يجرى حاليا

التحقيق في أسباب الحادث، وإن كانت النتائج الأولية للتحقيقات تشير لأنه حادث مروري نتج عن الاصطدام بعمود إنارة.
وقال "إنه تم أيضا التنسيق مع وزير الصحة لتشكيل لجان يتم من خلالها إجراء الكشف الطبي والتحاليل الطبية دوريا بصورة مفاجئة على سائقي المركبات السياحية بكافة أنواعها للتأكد من خلو دم السائقين من أية مواد مخدرة".
وأشار إلى أنه اتصل بوزير الداخلية حيث تم التنسيق لتكثيف التواجد الأمني على الطرق المؤدية للمناطق السياحية، لافتا إلى أن الهدف الرئيسي لوزارة السياحة هو الحرص على سلامة وأمن السائح وتقديم خدمة متميزة تليق باسم مصر.
وقرر الوزير إيقاف الشركتين المتسببتين في وقوع الحادث المشار إليه وذلك حتى الانتهاء من التحقيقات الخاصة بالحادث، مشيرا إلى أنه طالب بعقد اجتماع طارىء مع غرفة شركات ووكالات السفر والسياحة للانتهاء من تركيب أجهزة ال(جي بي إس) في جميع المركبات السياحية مع التأكيد على أن الشركة التي تتقاعس عن تركيب ذلك الجهاز سوف يتم إلغاء ترخيصها.
وكلف زعزوع حسين بدران مستشار الوزير والاتحاد المصري للغرف السياحية لتنمية الموارد البشرية بوضع منظومة متكاملة تربط بين التدريب العملي في مركز تدريب السائقين والوحدة الخاصة بمتابعة جهاز ال(جي بي إس) بالوزارة، علاوة على تكليفه بتحديد النقاط الواجب رفع كفاءتها بالنسبة للطرق المؤدية للمحافظات السياحية
وتشديد الإجراءات بالتنسيق مع قطاع الشركات السياحية بالوزارة لتلافي وقوع مثل هذه الحوادث التي تعوق الجهود التنشيطية التي تبذلها الوزارة من أجل جذب المزيد من الحركة السياحية الوافدة وذلك بالتنسيق مع القطاع المختص بالوزارة.


 

أهم الاخبار