مظاهرة تطالب بمحاكمة متورطي‮ ‬أمن الدولة في‮ ‬التعذيب

الشارع السياسي

السبت, 30 أبريل 2011 16:19
كتب ـ ماجدة صالح وهشام صوابي‮:‬


تظاهر مئات المواطنين اليوم من اهالي‮ ‬المعتقلين السياسيين واسرهم وبعض القوي‮ ‬السياسية وشباب ثورة‮ ‬25‮ ‬يناير مطالبين المجلس العسكري‮ ‬بالتدخل الفوري‮ ‬لإخلاء سبيل الذين تم اعتقالهم ظلماً‮ ‬قبل ثورة‮ ‬25‮ ‬يناير،‮ ‬من اصحاب الرأي‮ ‬والدين الاسلامي‮ ‬وبعض الشباب الذين اعتقلوا اثناء تظاهرات‮ ‬25‮ ‬يناير‮. ‬وكانت المظاهرة امام المجلس العسكري‮.‬ وطالب المتظاهرون بإسقاط كافة الاحكام العرفية والعسكرية التي‮ ‬صدرت في‮ ‬عهد الرئيس المخلوع ونظامه الذين قادوا البلد الي‮ ‬الهاوية رافعين شعارات نطالب بمحاكمة اللواء فؤاد علام مدير مباحث امن الدولة عام‮ ‬81‮ ‬بسبب قيامه بتعذيب عدد كبير من ضحايا حرية الرأي‮ ‬والتعبير حتي‮ ‬الموت وزرع الفتنة الطائفية وتدريسها لتلاميذه من ضباط امن الدولة منذ احداث الزاوية الحمراء التي‮ ‬اودت بقتل السادات‮.‬

فيقول الدكتور حسنين طه أحمد

اخصائي‮ ‬جراحة العظام بمستشفي‮ ‬السلام التخصصي‮: ‬اننا نطالب بمحاكمة كبار رجال أمن الدولة علي‮ ‬رأسهم اللواء فؤاد علام واللواء محمد عبد الفتاح عمر و24‮ ‬من قيادات امن الدولة قاموا بممارسة ابشع انواع التعذيب علي‮ ‬اصحاب الرأي‮ ‬وهم المجموعة المحيطة بالنظام السابق للحفاظ علي‮ ‬بقائه مؤكداً‮ ‬واقعة مقتل كمال الرتايزي‮ ‬الذي‮ ‬قام رجال امن الدولة بإعدامه في‮ ‬سجن الاستقبال بطرة بعد ان قاموا بتقييده وتكبيله ووضعه في‮ ‬بانيو مليء بالماء حتي‮ ‬غرق ومات وغيره من العشرات الذين ماتوا ظلماً‮ ‬عي‮ ‬يد نظام مبارك الفاسد‮.‬

وكانت المظاهرة قد بدأت من امام مسجد النور بالعباسية وانتقلت سيراً‮ ‬علي‮ ‬الاقدام الي‮ ‬المجلس العسكري‮ ‬حاملين لافتات ومطالبات بمحاكمات عاجلة لرموز أمن الدولة الذين اثبت تورطهم في‮ ‬قضايا تعذيب معتقلين‮.‬

أهم الاخبار