رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كيرى: من الضرورى حماية حرية التعبير بمصر

كيرى: من الضرورى حماية حرية التعبير بمصرجون كيري
كتبت سحر ضياء الدين

وصف وزير الخارجية محمد عمرو العلاقات بين مصر والولايات المتحدة بأنها علاقات مبنية على التكافؤ والاحترام المتبادل.

وأضاف محمد عمرو فى تصريحات صحفية مشتركة مع جون كيرى بمقر وزارة الخارجية  أننا نتوقع من الأصدقاء عموما ومن الولايات المتحدة كصديق وشريك استراتيجى بوجه خاص أن تقف بجانب مصر فى هذه المرحلة التى نمر بها خاصة فى الموضوعات الاقتصادية التى سنبحثها خلال اللقاء.
ورحب عمرو  بنظيره الامريكى ووصفه بأنه  الصديق العزيز؛ لإن هذا ثالث لقاء بينهما بوزارة بالخارجية .. لكن المرتين السابقتين كان بصفته رئيسا للجنة العلاقات الخارجية.. وهذه المرة بصفته وزيرا للخارجية.
وأضاف عمرو أننا نعتبر جون كيرى صديقا لمصر، قائلا:" نحن سعداء به ومتفائلون بقدرته على دفع الامور بالمنطقة فى الاتجاه الصحيح".
أشار عمرو إلى أن زيارة جون كيرى تأتى فى وقت مهم للغاية بالنسبة لمصر.. مصر بعد ثورة ٢٥ يناير وتحظى بأول رئيس مدنى منتخب انتخابا حرًا.
وأوضح محمد عمرو أنه سيتم بحث العلاقات الثنائية بين البلدين التى وصفها بالعلاقات الاستراتيجية الهامة متعددة الجوانب بالنسبة للدولتين.. وأضاف محمد عمرو أن قوة علاقات البلدين هى أنها لا تعمل فقط لصالح الدولتين، ولكن لصالح منطقة الشرق الأوسط ككل.
وقال وزير الخارجية محمد عمرو اننا سنبحث كذلك موضوعات اخرى فى منطقة الشرق الاوسط التى تشهد تغيرات كبيرة والقضية الفلسطينية التى هى القضية الاولى للوطن العربى ومصر وكذلك سيتم بحث الاوضاع فى سوريا وغيرها من الاوضاع بالمنطقة.
واوضح عمرو ان موضوع اخلاء الشرق الاوسط من الاسلحة النووية واسلحة الدمار الشامل عامة من الموضوعات المهمة لمصر مشيرا الى ان الولايات المنحدة لها دور كبير  فى هذا الشان .. وهو موضوع سيتم التباحث بشانه مع كيرى .

ومن جانبه،  اعرب كيري - في تصريحات على هامش مباحثاته مع محمد عمرو

والتي تمتد على عشاء عمل اقامه وزير الخارجية لنظيره الامريكي و الوفد المرافق له - عن شكره للرئيس مرسي و الشعب المصري على استضافتهم لهذه الزيارة .

و قال انه زار مصر اكثر من مرة على مدى 29 عاما ، مشيرا الى انه كان في مصر بعد عدة اسابيع من ثورة يناير، كما زار مصر مع السيناتور جون ماكين لدراسة بعض الامور الاقتصادية التي تهم مصر .

وقال انه هنا  بالنيابة عن الرئيس اوباما  كصديق لمصر و ليس صديقا لمجموعة بعينها ، واضاف "لقد عقدت اجتماعا بناءا مع وزير الخارجية محمد عمرو"، معربا عن تطلعاته الى المزيد من المباحثات معه على عشاء العمل  لمواصلة مناقشة تطورات الاوضاع في سوريا و عملية السلام في الشرق الاوسط.
واشار الى انه سوف يناقش بتعمق كيف يمكن للولايات المتحدة مساعدة الشعب المصري في تحقيق تطلعاته والنهوض بالاوضاع الاقتصادية من منطلق ان الولايات المتحدة حليف و صديق طويل الامد لمصر و تتطلع لمساعدة مصر في هذه المرحلة.
وقال جون كيري  ان امريكا تتطلع لمساعدة مصر من خلال التشاور مع الحكومة المصرية بغض النظر عن من هم اشخاص  هذه الحقوق ، مضيفا انه سعد اليوم بلقاء مختلف القادة السياسيين من مختلف الاحزاب و رجال الاعمال و منظمات المجتمع المدني غير الحكومية و استمع منهم الي حماس المعارضة والتزامها في نفس الوقت بقيم الحرية و الديمقراطية التي نشهدها ايضا في الولايات المتحدة .
واكد المسئول الامريكي  ان هذه الامور مهمة جدا لقوة و صحة

اي نظام ديمقراطي بغض النظر عن انتماءاته، مشددا على ان تحقيق الديمقراطية مهم جدا صحة الحياة السياسية لمصر و تحفيز مجتمع الاعمال و تشجيع المشاركة واحترام حقوق المراة و جميع الحقوق.
و اشار الى انه استمع لكثير من وجهات النظر فيما يتعلق بتعزيز الديمقراطية و الاقتصاد و الامن في مصر و انه نقل خلال هذه الاجتماعات رسالة بسيطة جدا وهي ان افضل طريق لضمان حقوق الانسان و صحة الديمقراطية يكون من خلال تحقيق مشاركة اوسع على الصعيد الاقتصادي و السياسي، منوها ان هناك عدة طرق للقيام بذلك مشددا على ان المشاركة مهمة جدا .
واضاف انه من الضروري حماية و الترويج للحقوق الشاملة سواء منها حرية الكلام و التعبير و ممارسة شعائر الاديان و حق التجمع و التظاهر و غيرها من الحقوق التي يضمنها الدستور المصري لجميع المواطنيين بغض النظر عن انتماءاتهم و اعراقهم و اديانهم و جذورهم.

وقال انه يستطيع القول بكل وضوح ان تحقيق ذلك يتم من خلال التحاور و التشاور بين القادة السياسيين و قيادات المجتمع المدني كما يحدث في الولايات المتحدة .

و اشاركيري  الى انه يجب ان يكون هناك استعداد للتوصل الى تسوية ذات مغزى في كثير من الامور التي تهم الشعب المصري ، مضيفا" خاصة ان امامكم انتخابات برلمانية قادمة.. ونحن سعداء بموافقة الحكومة المصرية على حضور مراقبيين دوليين في المشاركة في التأكد من مدى شفافية الانتخابات المقبلة ."

ووجه كيري شكره و الرئيس اوباما مجددا للرئيس محمد مرسي و وزير الخارجية كشركاء للولايات المتحدة في المضي على طريق السلام.

كما اعرب عن شكره و شكرا اوباما على الدور الذي لعبه الرئيس مرسي ووزير الخارجية للتوصل للاتفاق لوقف اطلاق النار في غزة و حماية استمرار توقف اطلاق النار .

واعرب عن سعادة بلاده لاستضافة مصر للمعارضة السورية و لجميع من فروا من بلادهم بسبب الاضطهاد ، مختتما كلمته قائلا "نحن نعرف ان الطرق امامكم طويل ولكن اذا ما بقي الشعب المصري مركزا على نحقيق التقدم الديمقراطي و الاقتصادي و الامني فانه سوف يصل الى مبتغاه و ينتظره مستقبل واعد."

وقد اعتذر الوزيران بسبب ضيق الوقت عن الاجابة على اي اسئلة و توجها لاستكمال مباحثاتهما علي عشاء العمل.

أهم الاخبار