مظاهرتان للسلفيين غدا للإفراج عن كاميليا شحاتة

الشارع السياسي

الخميس, 28 أبريل 2011 15:44
كتب- حسام السويفي:


ينظم التيار السلفي غدا الجمعة مظاهرتين خلال وقت واحد عقب صلاة ظهر الجمعة، الاولي امام مسجد الفتح بميدان رمسيس، والثانية امام مسجد النور بميدان العباسية، في محاولة منهم لتحقيق مطالبهم العشرة التي طالبوا بها يوم الاحد الماضي خلال وقفتهم الاحتجاجية بمسجد القائد إبراهيم بالإسكندرية.

وقسم التيار السلفي أعضاءه الي قسمين: الاول لمناصرة الشيخ حافظ سلامة الذي ينظم غدا مظاهرة امام مسجد النور لطرد الشيخ احمد ترك مندوب وزاره الاوقاف للمسجد، والقسم الثاني لمناصرة ائتلاف دعم المسلمين الجدد الذي سينظم مظاهرته غدا امام مسجد الفتح للمطالبة بإقالة البابا شنودة وتقديمه للمحاكمة باعتباره أحد فلول النظام السابق، واسترداد 70 أسيرة مسلمة من كنائس البابا شنودة علي رأسهم كامليا شحاتة ووفاء قسطنطين، والسماح بتفتيش الكنائس من الأسلحة.

واكد الدكتور هشام كمال المنسق العام الجديد لائتلاف دعم المسلمين الجدد، والذي تم اختياره امس بدلا من الدكتور حسام ابو البخاري علي إثر حدوث خلافات بين أبو البخاري وحافظ سلامة في اتخاذ القرارات ان مظاهرة السلفيين غدا امام مسجد الفتح سوف تشهد العديد من المفاجآت.

وأشار كمال إلي أن أولى هذه

المفاجآت هي حضور اكثر من 20 الف سلفي من جميع محافظات مصر للمطالبة بتحقيق المطالب العشرة التي أعلنها الائتلاف يوم الأحد الماضي، وثاني المفاجآت هو احتماليه نقل اعتصام السلفيين من مسجد الفتح الي الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، وذلك لاسترداد جميع المسلمات من كنائس شنودة والإصرار علي محاكمة شنودة وأعوانه أمام القضاء .

وأكد كمال ان الائتلاف سوف يدعم مظاهرة الشيخ حافظ سلامة إمام مسجد النور للمطالبة بحقه في استرداد المسجد الذي بناه من وزارة الاوقاف، ومنع الشيخ احمد ترك من اعتلاء منبر المسجد كما يحدث كل جمعة .

ولفت كمال إلي أن الائتلاف تم إعادة هيكلته امس وتم تنحية الدكتور حسام ابو البخاري من منصبه كمنسق عام الائتلاف واختيار بديل عنه وذلك لاحتواء الخلافات التي حدثت مؤخرا بين البخاري وبين بعض اعضاء الائتلاف مثل الشيخ حافظ سلامة، مشيرا ان المرصد الاسلامي لمقاومة التنصير الذي يرأسه خالد حربي انضم للائتلاف مره اخري بعد أن اعلن منذ يومين انه انسحب من الائتلاف، كما أن المرصد كان له تحفظات علي أداء ابو البخاري لأنه انضم مره اخري بعد تنحيته أمس.

 

 

أهم الاخبار