مريم الشريف: ائتلاف شباب الثورة باقٍ

الشارع السياسي

الخميس, 28 أبريل 2011 15:03
كتب- مجدي حلمي:

رفضت مريم محمود الشريف،عضو ائتلاف شباب الثورة والمنسق العام لحركة (العدل والمساواة) ما جاء في بيانات قامت بتوزيعها احدى حركات الائتلاف خلال اليومين الماضيين على عدة صحف بأن دور الائتلاف قد انتهى، وأكدت أن الائتلاف باق ودوره مستمر لتحيقق جميع مطالب الثورة.

وكانت حركة 6 أبريل قد أصدرت بيانا، أعلنت فيه انسحابها من ائتلاف
شباب الثورة، بعد موقف الائتلاف من المنشقين عن الحركة وجعلهم متحدثين رسميين للائتلاف، وذلك بعد الخلاف الذي ضرب 6 أبريل بسبب رغبة أحمد ماهر المنسق العام في تحويل الحركة إلى منظمة ضغط سياسى من أجل مصلحة الوطن .

وأضافت الشريف لـ"بوابة الوفد" أن ائتلاف شباب

الثورة كاد أن يفشل في توحيد المجموعات الشبابية على رؤية موحدة, بسبب تزايد الصراعات والانقسامات بين مختلف التيارات السياسية داخل الائتلاف .

وأكدت أن الائتلاف يعد (تمثيلا سياسيا) عن الحركات والأحزاب المنضمة فيه لينقل رؤيتها المشتركة في كل المواقف, لكنه لا يملك التدخل في الشئون الداخلية للحركات.داعية إلى ضرورة وحدة كل القوى الوطنية والحركات الشبابية دون إقصاء طرف أو فصيل أو تشويه البعض للآخر, حتى تتحقق أهدف الثورة .

أهم الاخبار