هجوم علي‮ ‬قفص‮ "‬العادلي‮" ‬ومساعديه في‮ ‬أولي‮ ‬جلسات محاكمتهم

الشارع السياسي

الثلاثاء, 26 أبريل 2011 17:27
كتب ـ إبراهيم قراعة‮:‬

بدأت محكمة جنايات القاهرة بالتجمع الخامس أولي‮ ‬جلسات محاكمة اللواء حبيب العادلي‮ ‬وزير الداخلية الاسبق و6‮ ‬من مساعديه المتهمين في‮ ‬قضية قتل المتظاهرين أثناء ثورة‮ ‬25‮ ‬يناير‮. ‬

شهدت جلسة المحاكمة وقائع مثيرة ومشادات واشتباكات بين المحامين وأمن المحكمة طوال الجلسة بسبب عدم السماح للمحامين والجمهور بالدخول الي‮ ‬قاعة المحكمة مما تسبب في‮ ‬حالة من التذمر بين المحامين خارج القاعة والمحكمة‮. ‬كما شهدت جلسة المحاكمة مشادات بين محامي‮ ‬المدعين بالحق المدني‮ ‬وبين حرس المحكمة بسبب وضع كردون أمني‮ ‬علي‮ ‬القفص الحديدي‮ ‬وإخفاء المتهمين وعدم ظهورهم‮. ‬بدأت الجلسة بقيام الحاجب بالنداء علي‮ ‬المتهمين‮.‬

وطلب دفاع المدعين بالحق المدني‮ ‬ضم الرئيس المخلوع حسني‮ ‬مبارك ونجله جمال وأحمد عز الي‮ ‬القضية كمتهمين استناداً‮ ‬الي‮ ‬تقرير لجنة تقصي‮ ‬الحقائق الذي‮ ‬صدر الاسبوع الماضي،‮ ‬وأدان الرئيس السابق لاتهامهم بقتل المتظاهرين‮. ‬وتحولت القاعة الي‮ ‬ساحة من الهرج والمرج بسبب صراخ أسر الشهداء والمشادات التي‮ ‬نشبت بين المحامين والامن‮. ‬وحاول

محامو المدعين بالحق المدني‮ ‬وأسر الضحايا الهجوم علي‮ ‬قفص الاتهام قبل انتهاء الجلسة لمشاهدة المتهمين وطلبوا من حرس المحكمة الابتعاد عن القفص ونشبت مشادات ساخنة بين الطرفين رفعت المحكمة بعدها الجلسة وعادت المحكمة للانعقاد بعد ربع ساعة وقررت تأجيل القضية لجلسة‮ ‬21‮ ‬مايو لطلب المدعين بالحق المدني‮ ‬نقل جلسات المحاكمة الي‮ ‬أرض المعارض‮. ‬وهتف المحامون وأسر الشهداء‮ »‬باطل‮... ‬باطل‮« ‬عقب خروج المتهمين من قفص الاتهام الي‮ ‬الحجز قبل انتهاء الجلسة‮. ‬كما تظاهر عدد كبير من الاهالي‮ ‬والمواطنين خارج قاعة الجلسة ورفعوا لافتات كتب عليها‮ »‬نريد اعدام القتلة والمتهمين‮«. ‬طالب المتظاهرون بمحاكمة المتهمين عسكرياً‮ ‬ورفعوا صور الشهداء وقامت أجهزة الامن بفرض كردون أمني‮ ‬حول المتظاهرين ومنع دخولهم وتم ترحيل المتهمين كل علي‮ ‬حدة داخل عربات مصفحة وسط حراسة أمنية مشددة‮. ‬عقدت الجلسة برئاسة المستشار عادل عبدالسلام جمعة وعضوية المستشارين محمد جاد والدكتور أسامة جامع بحضور المستشار مصطفي‮ ‬خاطر المحامي‮ ‬العام الاول‮.‬

 

أهم الاخبار