رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

البساتين: حرق موقف و13 سيارة و27 معتقلاً

الشارع السياسي

الاثنين, 06 ديسمبر 2010 11:30
كتب: ابراهيم قراعة

شهدت منطقة البساتين مساء امس احداثاً مؤسفة بشارع الجزائر عقب انتهاء جولة الاعادة لانتخابات مجلس الشعب.

واتهمت الشرطة انصار أحمد حسن عطية المرشح الخاسر، عمال، بإشعال النيران في اكشاك موقف اتوبيس البساتين وإتلاف 13 سيارة ملاكى واجرة والاعتداء على 17 مجند امن مركزى واصابتهم بكسور وجروح مختلفة.

ألقى المحتجون علي نتيجة الانتخابات بإلقاء الطوب والاحجار وزجاجات المولوتوف على موقف الاتوبيس واشعال النيران بالاكشاك، والصدام مع قوات الأمن التي القت القبض على 27 متهما من مثيرى الشغب واخطرت النيابة وتولى محمد عبد المنعم رئيس النيابة باشراف المستشار ممدوح وحيد المحامى العام الاول

لنيابات جنوب القاهرة للتحقيق وتم نقل المصابين للمستشفيات لاجراء الاسعافات الاولية.

كان اللواء اسماعيل الشاعر مساعد اول الوزير لأمن القاهرة قد تلقي اخطاراً من اللواء فاروق لاشين مدير الادارة العامة لمباحث

القاهرة يفيد قيام بعض مثيرى الشغب من انصار احد المرشحين بمنطقة البساتين باشعال النيران داخل اكشاك موقف اتوبيس البساتين واتلاف محتوياتها وتحطيم 13 سيارة ملاكى واجرة واصابة 17 مجند امن مركزى واشعال زجاجات المولوتوف والقائها بالشارع.

وقد انتقل اللواءان سامى سيدهم نائب مدير الادارة العامة لمباحث

القاهرة وامين عز الدين مدير مباحث المديرية لمكان الحادث وتبين قيام بعض مثير الشغب من انصار المرشح احمد حسن عطية بارتكاب اعمال الشغب عقب ظهور نتيجة انتخابات الاعادة بخسارته.

انتقل لمكان الحادث فريق من نيابة البساتين لمعاينة مكان الحريق وسؤال المصابين بمستشفى البنك الاهلى واليوم الواحد ضم كلاً من عمر عبد الرحمن وحاتم عليان ومصطفى عتريس والحسن موسى وكلاء اول نيابة البساتين برئاسة محمد عبد المنعم، وتبين من المعاينة الاولية لمكان الحادث احتراق اكشاك موقف اتوبيس البساتين بالكامل وتحطيم 13 سيارة ملاكى اثناء توقفها بشارع الجزائر.

وقد وجهت النيابة للمتهمين تهم اثارة الشغب والاتلاف العمدى ومقاومة السلطات كشفت تحقيقات النيابة اصابة 7 من قوات الامن بكسور متفرقة بالجسم واصابة امين شرطة بارتجاج بالمخ عقب الاعتداء عليه.

 

 

أهم الاخبار