رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد الاعتداء على سيارته وقتل رجل أمن

محافظ المركزى ينفى تعرضه لمحاولة اغتيال

الشارع السياسي

الأربعاء, 13 فبراير 2013 07:56
محافظ المركزى ينفى تعرضه لمحاولة اغتيالهشام رامز محافظ البنك المركزي
بوابة الوفد – متابعات:

قال هشام رامز محافظ البنك المركزي المصري، إن الاعتداء عليه وتعرض سيارته لسطو مسلح على يد 4 مجهولين أطلقوا النار، وقتلوا أمين شرطة واستولوا على السيارة كان بهدف "السرقة"، وليس الاغتيال

. وبحسب ما نشره موقع "العربية نت" أفادت التحريات أن السائق وأمين الشرطة كانا فى طريقهما إلى أكتوبر لاصطحاب محافظ البنك من مسكنه، إلا أن الجناة هاجموهم

وارتكبوا الجريمة، فتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.

وتلقى اللواء محمود فاروق، مدير المباحث الجنائية، بلاغاً عن إطلاق الرصاص على سيارة محافظ البنك المركزي، ومقتل أمين شرطة، أعلى محور صفط اللبن ببولاق الدكرور، وانتقل اللواء طارق الجزار نائب مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة والعميد جمعة توفيق رئيس

مباحث قطاع الغرب إلى محل الواقعة.

وتبين من التحريات أنه أثناء سير السيارة بقيادة "عبدالناصر.م"سائق محافظ البنك المركزي وبصحبته أمين الشرطة "رأفت.ق" من طاقم الحراسة، متجهين إلى منزل المحافظ بأكتوبر لاصطحابه، فوجئا بسيارة ملاكي يستقلها 4 مجهولين بحوزتهم أسلحة نارية يطاردونهما ويحاولون إجبارهما على التوقف للاستيلاء على السيارة، ثم أطلقوا الأعيرة النارية، وحاول أمين الشرطة مبادلتهم إطلاق الرصاص، إلا أن طلقة أصابته، وأسفرت عن مقتله، ثم استولى الجناة على السيارة بعد تهديد السائق وفروا هاربين..