رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تضامنا مع الإعلاميين المطلوبين للتحقيق:

التيار الشعبى يدعو إلى وقفة احتجاجية 17 فبراير

الشارع السياسي

الثلاثاء, 12 فبراير 2013 15:34
التيار الشعبى يدعو إلى وقفة احتجاجية 17 فبرايرصورة أرشيفية
كتبت:شيرين فرغلي

انتقد التيار الشعبى استدعاء ثمانية من الإعلاميين العاملين باتحاد الإذاعة والتليفزيون من قبل النيابة العامة للتحقيق معهم في بلاغ تقدمت به الإدارة القانونية لاتحاد الاذاعة والتليفزيون.

وأوضح التيار - في بيان له اليوم الثلاثاء - أن البلاغ قدم منذ أكثر من عام على خلفية وقفة شارك فيها أكثر من 150 من زملاء الإعلاميين الذين تم استدعاؤهم للمطالبة بالعدالة الاجتماعية فى الأجور وتطبيق لائحة موحدة لكل قطاعات ماسبيرو.
وأشار إلى أن المجموعة التى تم استدعاؤها تتكون من ثمانية إعلاميين منهم أعضاء بالتيار الشعبى المصرى وهم : علي أبوهميلة

مدير عام البرامج فى قناة النيل للدراما، عصام سعيد كبير معدى القناة الثالثة، عبداللطيف أبوهميلة (مخرج)، هبة عزالعرب (مذيعة)، سمية الشناوى (محررة فى قطاع الأخبار)، مديحة الدسوقى (مدير عام فى الأخبار)، خالد العشرى (مخرج).
وأوضح أنه بعد مرور عام كامل فوجئ الإعلاميون الثمانية بتلقيهم يوم الخميس الماضى استدعاء رسميا من نيابة بولاق أبوالعلا للتحقيق معهم فى اتهامهم بالتجمهر وتعطيل العمل، مؤكدا أن إعادة فتح التحقيق معهم بعد هذه المدة الطويلة يوحي باستمرار
استهداف المبلغ ضدهم خاصة أنهم من المعروفين بنشاطهم السياسى فمنهم أعضاء بالتيار الشعبى المصرى وآخرون فى حركة ثوار ماسبيرو.
وأكد التيار تضامنه مع دعاة الإصلاح فى ماسبيرو، مطالبا فى الوقت ذاته بوقف كافة صور إساءة استخدام السلطة في ملاحقة معارضي النظام الحالي أو المطالبين بإصلاح منظومة الإعلام والتضييق عليهم لتحقيق أغراض سياسية ضيقة لجماعة أو حزب.
ودعا جموع النشطاء والمهتمين بقضايا الحريات وثوار مصر الأحرار إلى وقفة احتجاجية صباح الأحد 17 فبراير أمام نيابة بولاق أبوالعلا باب الخلق الساعة العاشرة صباحا تضامنا معهم ولتوجيه رسالة بأن سياسة تكميم الأفواه ومعاقبة النشطاء لن تؤتى ثمارها بل ستزيد الأمور اشتعالا وأن سياسات النظام القديم في إخضاع المصريين لن تكون قابلة للتطبيق في مصر الثورة.

 

أهم الاخبار