هزيمة "مجاهد" و7 "وطني" في دمياط

الشارع السياسي

الأحد, 05 ديسمبر 2010 21:29
دمياط : هشام الولي



انتهى مساء اليوم الأحد إعلان نتائج انتخابات الإعادة في محافطة دمياط،، حيث أُعلنت نتائج التصويت في الدائرة الرابعة ومقرها مركز شرطة الزرقا، بهزيمة جمال الزيني النائب السابق عن الحزب الوطني وفوز المرشح المستقل علي العساس والذي حصل علي 83038 صوتا.

بينما هزم أيضا المرشح "عمران مجاهد" ـ المنشق عن الوفد ـ ، وفاز منافسه مرشح الحزب الوطني عن العمال محمد لبيب البنا، وشهرته محمد قابيل، والذي حصل علي 65195 صوتا

بهذه النتائج يكون الحزب الوطني في دمياط قد انهزم 7 سبعة من

نوابه السابقين عن المحافظة وهم محمد خليل قويطة ( فارسكور )  وجلال الألفي ( كفر سعد ) وجمال الزيني ( الزرقا ) وسمير موسي ( دمياط ) وحمدي شلبي عاشور ( كفر سعد )، ولم يفز من النواب السابقين إلا نائب واحد فقط هو محمود صيام.

كما دخل مجلس الشعب لأول مرة سبعة نواب جدد منهم اثنان سبق انتخابهم في دورات سابقة وهما رفعت الجميل وياسر الديب لتصبح النتيجة النهائية حصول

الحزب الوطني علي 6 مقاعد والمستقلين علي مقعدين والمتوقع أن ينضم المستقلين إلي الحزب الوطني خلال أيام قليلة.

وكان الحزب الوطني بدمياط قد خسر أول مقاعده في جولة الإعادة بمركز "فاركسور"، بعد إعلان فوز محمد نجيب بركات، المرشح المستقل (فئات) بحصوله علي 32911 صوتا، متفوقا علي منافسه مرشح الوطني محمد خليل قويطة، الذى مثل الدائرة لثلاث دورات متتالية، وكان سببا في سقوط ضياء الدين داوود زعيم الحزب الناصري في المرات الثلاث.

المفارقة أن  محمد خليل قويطة مرشح الحزب الوطني،  كان قد حصل علي 33 ألف صوت  في الجولة الأولي، بفارق 15 ألف صوت عن منافسه "بركات" والذي فاز عليه في الإعادة رغم أنه كان حاصلا على 18 ألف صوت في الجولة الأولي.


أهم الاخبار