انتخابات فوق صفيح ساخن بالقليوبية

الشارع السياسي

الأحد, 05 ديسمبر 2010 19:05
كتب : صلاح الوكيل ومحمد عبد الحميد

وسط اقبال ضعيف من الناخبين، شهدت العملية الانتخابية فى جولة الإعادة بالقليوبية اقبالا محدودا للغاية فيما عدا قرى بعض المرشحين،

كما شهدت مفاجآت من العيار الثقيل حيث انسحب عبد الحكيم شداد مرشح الفئات المستقل ضد اللواء محمد مصطفى شديد  بدائرة قليوب من الانتخابات وارسل مذكرة للجنة العامة للانتخابات بالقليوبية اكد فيها انسحابه من الانتخابات بعد ماشاب العملية الانتخابية بقليوب من تلاعب وتقفيل منذ بدأ التصويت فى الصباح لصالح مرشح الوطنى محمد شديد شقيق امين عام الحزب الوطنى بالمحافظة كما تم منع انصاره من الدخول او الوصول للجان للادلاء باصواتهم بعد ان تحولت قرية طنان وهى مسقط رأسه وتمركز الكتلة الانتخابية له بها.

 

وأعلن شداد امام اهالى قريته طنان انسحابه من الانتخابات بعد بدء عمليات التصويت بساعات احتجاجا على تقفيل الصناديق لصالح منافسه اللواء محمد شديد  شقيق امين اعام الحزب الوطنى بالقليوبية وقال  ان من اسباب انسحابه رفض مركز شرطة قليوب اعطاءه توكيلات خاصة لمندوبيه داخل اللجان اضافة الى

رفض الامن تنفيذ الحكم القضائى منحه 400 توكيل عام من الشهر العقارى الذى لم ينفذ.

كما تم الاستعانة  برؤساء  لجان  خصيصا  لصالح  شقيق امين الحزب الوطنى بالمحافظه  وهم منتدبين  داخل  الحزب  بما يخالف  العمليه الانتخابية فى قرية طنان للتزوير لصالح مرشح الوطنى وتقدم  عبد الحكيم شداد المرشح المستقل على  مقعد الفئات والمنافس لشقيق امين عام الحزب  بمذكرة  لرئيس اللجنة العليا  للانتخابات بالقليوبية وللرئيس مبارك وجميع قيادات الحزب مؤكدا فيها عدم الحيادية  فى دائرة شقيق امين عام الحزب  عن طريق الاستعانة بمندوبين منتدبين داخل الحزب.

فضلا عن  الاستعانة  ببعض البلطجية من قبيلة الحويطات بجنوب سيناء "لتقفيل" بعض  اللجان  كما حدث فى الجوله الاولى كما تم انتداب  170 موظفا  من الادارة الزراعية  كرؤساء لجان  ومندوبين بادراة طوخ الزراعية بدائرة طوخ وفى دائرة طوخ  قام عمدة قرية كفر الحصافة

بطرد الموظفين المكلفين من مديرية الامن بالعمل داخل اللجنة واستبدالهم بموظفين من الوحدة المحلية بالقرية  بالتعاون مع رئيس اللجنة  لصالح احد المرشحي بدائرة طوخ.

وفى دائرة شبرا الخيمة ثانى والتى شهدت سخونة غير عادية منذ بدء عمليات التصويت واتهامات  من عبد المحسن سلامة وكيل نقابة الصحفيين والمرشح الوطنى فئات للمرشح المنافس له على نفس المقعد وطنى عيد سالم موسى  باستخدام المال وتدخل الحزب لصالحه . واكد انصار سلامة  وجود تلاعب فى عمليات التصويت حيث اكتشفوا داخل بعض اللجان ان اوراق وبطاقات التصويت اقل بكثير من عدد الناخبين مما يؤكد ان هناك عمليات تلاعب ستتم  لصالح عيد سالم موسى وتوجه انصار عبد المحسن سلامة الى قسم ثانى شبرا الخيمة  لتحرير محاضر ضد انصار سالم واتهموهم بطردهم  من اللجان.

وفى دائرة قسم اول شبرا شهدت العملية الانتخابية هدوءا شديدا  بعد انسحاب مرشح الاخوان  محمد البلتاجى  امتثالا لقرارات الجماعة من جولة الاعاده ليتحول  الصراع الى وطنى فى وطنى بين مجاهد نصار فئات  وعاطف مسعود عمال واحمد البنا  عمال  ويعد مجاهد وعاطف هما الاقرب الى الفوز  لتحالفهما منذ بدأ المعركة فى الجولة الاولى ومن ناحيته اكد الدكتور محمد البلتاجى مرشح الاخوان المنسحب بالدائرة انه التزم بقرار الجماعة  بالانسحاب من الجولة الثانية للاعادة.

أهم الاخبار