مؤتمرعام لاختيار رئيس للحزب الناصري

الشارع السياسي

الجمعة, 22 أبريل 2011 13:34
كتب - أحمد السكري:


دخلت أزمة الحزب الناصرى منعطفا جديدا بعد وفاة ضياء الدين داوود وسط اصرار من سامح عاشور نائب رئيس الحزب بالتفويض، ومحمد ابو العلا أكبر النواب سنا علي عقد مؤتمر عام غدا. وشدد سامح عاشور على عقد المؤتمر العام غدًا لأعضاء الحزب الناصرى بنقابة التجاريين مرجعا السبب فى عقد المؤتمر الى

استقالة داود من رئاسة الحزب قبل وفاته، واصفا المؤتمر بأنه السلطة الاعلى للحزب الناصرى وتعطيلها هروبا من المواجهة.

وكشف عاشور عن أن جدول أعمال المؤتمر المزمع عقده غدًا يشمل التصويت على اختيار رئيس للفترة المتبقية لحين اجراء انتخابات على

مقعد الرئيس، ومناقشة تعديلات لائحية جديدة وإقرارها، وتتعلق بعدم جواز التجديد لأى صاحب منصب اكثر من دورة، وأن يكون هناك حق لتمثيل الشباب بنسبة لاتقل عن 20 %، الى جانب مناقشة ورقة عمل حول توحيد التيارات الناصرية تحت مظلة واحدة.

ونفى عاشور ما تردد حول وجود شباب من جبهته يسعون لاحتلال مقر الحزب الناصرى مشددا على ان الحزب الناصرى ملك للجميع وليس لسامح عاشور او غيره.

أهم الاخبار